>

في سياق التصريحات المفبركة، تعرّضت الفنّانة سوزان نجم الدين لحملة شرسة من الهجمات، بعد أن نُسب إليها تصريحٌ، اتّهمت فيه أهالي منطقة الحولة في حمص بذبح أطفالهم، في محاولة منهم لإلصاق التّهمة بالنظام السوريّ، من أجل تشويه سمعته عالميّاً.
نجم الدين نفت في حوار صحافيّ ذلك، وقالت إنّ من روّج الشّائعة “يُريد استهدافي واستهداف تاريخيّ ووطنيّتي، وأكاد لا أصدق أنّ هناك أشخاصاً ينسبون إلى شخص معروف في بلده أنّه يقول بأنّ عائلات تقتل أولادها بهدف اتّهام النظام بقتلهم. كلامهم فارغ. لكنّه في جانب من الجوانب مؤثر”.

سوزان نجم الدين



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. صايرة الاخبار ما الها طعم…. اكتبوا الخبر زي العالم والناس الواحد مش فاهم اصل الخبر ومين حكاه ووين .. اصلا هي هاي سوزان الزفت مع مين

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *