تغزل الشاعر الكويتي سالم سيّار بمواطنته الإعلامية حليمة بولند في كواليس حفل أقيم مؤخرا وتولت الاخيرة مسؤولية تقديمه.

ففي مقطع فيديو تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهر أحد الأشخاص أثناء تواجد حليمة بولند وسالم سيار مهديا إياهما وردتين باللون الأحمر وقائلا :”وردتين حق الشاعر ومقدمة الحفل المتألقة، إن شاء الله حياتكم دائما بتكون ورود”.

ليرد الشاعر سالم سيار متغزلا في حليمة بولند ومشبهاً إياها بالوردة، ومؤكدا أنها شخصية داعمة وكانت تدعمه وتسانده في بداياته، واصفا إياها بالمتألقة، بطريقة أثارت فضول النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

لم يتوقف غزل سالم سيار في حليمة بولند عند تشبيهها بالوردة والتغزل بها والإشادة باهتمامها ودعمها له وللشعراء الشباب بحسب تصريحه، ولكنه أهداها قصيدة شعر.

والتقطت حليمة بولند مقطع الفيديو الذي وثق القصيدة التي ألقاها سالم سيار على مسامعها، وشاركتها مع الجمهور.

وقال سيار في قصيدته: “حليمة بولند.. كلها سكر حليمة حالية.. وبالنجاحات القوية معززة.. بالثقافة من سمو وسامية.. وفي قلوب الناس دوم مبروزة”.

من ناحيتها أبدت حليمة بولند سعادتها بهذه القصيدة، وردت عليه ضاحكة: “الله الله صح لسانك”، كما عبرت عن فرحتها بكلمات الشاعر سالم سيار في حقها.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.