>

أعلن الممثل السوري ​أيمن رضا​ عن أن الجزء الجديد من مسلسل “بقعة ضوء” لن يبصر النور بعد العمل عليه لأشهر.
رضا قال إن الفنان دريد لحام لم يستطع تقديم أي شخصية تكسر أو تعادل نجاح “غوار” معتبراً أن شخصية ” أبو ليلى” هي المعادل المعاصر لغوار بعد الأبيض والأسود.
على هامش آخر، اعتبر أنه يفضل بسام كوسا أو سلوم حداد كمرشحين في انتخابات نقابة الفنانين كونهما الأقدر على إدارة هكذا مؤسسة منوهاً أن النقيب الحالي الفنان زهير رمضان طالته انتقادات كثيرة وإن النقابة تحتاج للتجديد. وذلك في لقاء مباشر أجراه أيمن رضا مع ال​إعلام​ي باسل محرز في برنامج “المختار” عبر المدينة “اف ام”.
كما تحدث رضا عن تجربة الفوازير التي قام بها مع الفنان باسم ياخور قبل سنوات طويلة مشيراً إلى أنها كانت محاولة لكسر النمطية كون بطولة الفوازير تسند للممثلات فقط ولكن الفنان ​أيمن زيدان​ والذي كان مديراً للشركة التي أنتجت الفوازير، رأى أن تشاركهما البطولة الممثلة المعتزلة ​نورمان أسعد​ ما أفقد الفكرة مضمونها معتبراً أن الأخيرة لم تضف للعمل شيء.
وكشف أيمن رضا أنه اعتذر عن أربعة مسلسلات للموسم الحالي لعدم جودتها متهماً بعض المنتجين بأنهم جهلة و “يشحدون” على الممثلين ويحاربونهم بلقمة عيشهم.
واعتبر رضا أنه دفع ثمن صراحته عبر استبعاده في الكثير من الأعمال لأنه لايقبل المجاملات ولأن المخرجين والمنتجين لايحبون أن يقوم أحد بانتقادهم.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *