>

انتشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي للإعلامي مصطفى الآغا ظهر فيه وهو يعلّق على حادثة قتل عارضة الأزياء العراقية تاره فارس، حيث عبّر الآغا عن صدمته بردود الأشخاص الذين اعتبروا ان الراحلة مرتدة ويجب قتلها، وقال الآغا: “من يوزع صكوك الجنة والسماح؟ من قرر أنها مرتدة؟ القتل ليس الحل”.

واتخذ الإعلامي موقفًا واضحا عبر فيه عن رفضة لما حدث، معتبرًا أن الحادثة أمر غير أخلاقي وتخلف.

وتفاعل الجمهور مع مقطع الفيديو من خلال التعليقات التي تحولت إلى نقاشات بين المتابعين.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. الى السيد مصطفى الاغا لا تتعجب ولا تستغرب لحوادث القتل بالعراق لان هناك من يدس المخدرات للعراقيين وخاصة الشباب فيقتلوا بلا شعور ولا احساس وان اسرائيل وراء هذا المخطط الا ترى ازياد الجرائم في مصر زالسعودية وحتى ايران كل هذا ورائه اسرائيل المجرمة وبمساعدة ترامب المجرم

  2. ارجو من كاتبة المقال ان تنتبه الى عنوان الخبر الذي يوحي بان مصطفى الاغا مؤيد لقتل عارضة الازياء و هو عكس ما يظهر به الاعلامي مصطفى الاغا

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *