>

إنتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورة نادرة وقديمة تعود للعام 1967، تظهر فيها النجمة الفرنسية ​بريجيت باردو​ برفقة زوجها، خلال تواجدهما ب​بيروت​ في ​لبنان​.
وكانت بريجيت أثارت قبل فترة ضجة كبيرة، بعد تصريحها الصادم عن ​فيروس كورونا​، فقد إعتبرته “شأنا إيجابيا”، لأن الفيروس يقلل من عدد السكان المكتظة بهم المعمورة.
وأضافت في مقابلة مع مجلة “Oggi” الإيطالية: “إن عددنا كبير على الأرض، وأخشى أن يتمكن الوباء بطفراته التي تم الإعلان عنها في الأيام الأخيرة، من إعادة تنظيم العالم بأسلوب مؤلم، حيث ستستعيد الطبيعة حقوقها عندما يرحل هؤلاء الخمسة مليارات على الأرض”، معتبرة أنهم فائض سكان سلبي وعدائي، يمكن أن يكونوا من ضحايا الفيروس.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *