>

تعرض الناقد الفني طارق الشناوي لإغماء أثناء وقوعه ضحية في مقلب “رامز في الشلال” ووفقا لتعليق الفنان رامز جلال مقدم البرنامج، اختفى طارق الشناوي بعد انقلاب القارب في الشلال، ليلمحه رامز بعد لحظات عائما على ظهره فيسارع لمحاولة إنقاذه ويكشف عن هويته ويلغي فقرة الغوريلا.

في بداية المقلب نجح فريق رامز جلال في استدراج الشناوي للمقلب، بعد إيهامه بالمشاركة في الإعلان وإحضاره إلى إندونيسيا لذلك وبعد سقوط الناقد في مياه الشلال تغيرت ملامحه وبدى مختنقًا من الخوذة التي كان يرتديها لتسجيل الحلقة، وأثناء ذلك قطع البرنامج البث فجأة واعتذر رامز عن قصر الحلقة وتمكن رامز جلال من إنقاذ حياة الشناوي بعدما انقلب بهما قارب النجاة قي المياه وانجرف الناقد الفني الشهير بعيدا عن مكان تواجد رامز وفريق عمل البرنامج.
وعلق رامز على ما حدث قائلًا: ”الحلقة (بازت) وفداك مليون حلقة يا طارق“، وأكد الشناوي أنه سامح رامز على ما حدث وألغى رامز فقرة الغوريلا الأساسية في البرنامج؛ بسبب ما حدث مع طارق الشناوي ووصف طارق الشناوي التجربة بأنها تشبه الاقتراب من الموت، ووجه كلمة للمشاهدين أعلن فيها تقبله للمقلب.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *