>

ردّت الفنانة المغربية دنيا بطمة على الانتقادات التي طاولت تغيّر شكلها وملامحها في إطلالاتها الأخيرة، واتّهامها بالخضوع لعلاجات تجميلية كشدّ الوجه وحقنه بالبوتوكس.

ونفت بطمة في تصريح مصوّر نشرته عبر حساباتها على شبكات التواصل الاجتماعي أن تكون قد لجأت إلى التجميل، مؤّكدة أنّ حملها الأخير بطفلتها الصغرى “ليلي روز” في تشرين الأول (أكتوبر) عام 2020، سبّب لها زيادة في الوزن، ما دفعها إلى ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر، وأدّى إلى هذه التغيّرات في ملامحها.

وأوضحت أنّ الوزن الزائد دفع زوجها المنتج البحريني محمد الترك إلى ممازحتها بوصفها “دبّة”.

وفي سياق آخر، طرحت دنيا بطمة​ برومو فيديو كليب أغنيتها الجديدة “​حب المصالح​”، من كلمات ​عماد الأسعد​، وألحان ​أسعد حسن،​ وتوزيع ​حمزة الغازي​، بينما توّلى إخراج الكليب ​محمد الترك​.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *