>

أثارت الفنانة مريم حسين الضجة مجدداً بسبب ظهورها في مقطع مصور مرتدية فستاناً جريئاً بتصميمه وخصوصاً عند منطقة الصدر. وظهرت في المقطع وهي تسير في مكان عام قبل أن تلتقي أحد الأصدقاء وتمازحه وتضحك بصحبته.

ويبدو أن هذا المقطع لم يرق لعدد من متابعي الحسابات التي أعادت نشره على تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام” حيث أطلق موجة واسعة من التعليقات. وفيما رأى بعضهم أن الفيديو عادي ولا يستحق الضجة نشر آخرون الانتقادات اللاذعة والجارحة أحياناً.

ومما كتبه هؤلاء: “أنا دخيلك بشرني بفقرة تم القبض والابعاد، تكفون” و”هذه وين أهلها عنها يربوها ويحاسبوها؟” و”ماشفت الجدل اللي قاعدين إنتم تشوفونه يا إني مافهمت أو إنه ما في شي غريب بالمقطع” و”ما تتوب هذي؟” و”ممكن أحد يقولي الضجة عشان شنو؟”.

ويشار إلى أن الفنانة أثارت الجدل في وقت سابق بسبب ظهورها في مقطع مصور برفقة مزين الشعر اللبناني جو رعد. فقد أجريت لهما جلسة تصوير حيث احتضن كل منهما الآخر قبل أن يفاجئها بقبلة ويضحكا بطريقة هستيرية.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *