>

استعاد الفنان سمير صبري بعض الذكريات والمواقف التي جمعته بالفنان محمود ياسين، خلال حلقه خاصة من برنامج “كلمة أخيرة” مع لميس الحديدي ويعرض عبر قناة ON، عن الفنان الراحل.

تذكر صبري موقفا تعرض له برفقة ياسين خلال تصوير فيلم “لا يا من كنت حبيبي” إنتاج عام 1976 من إخراج حلمي رفلة، وقتها بصفته إسكندراي قام صبري بعزيمتهم على أكله سمك.

تابع حكايته، أنه بعد انتهائهم من الطعام وفي طريق عودتهم كان هو يقود السيارة، وتذكر رفلة أنه لم يأخذ دواء القلب، مرت دقائق وكان صبري يتحدث للمخرج الكبير لكنه لم يجب على أي سؤال يوجهه، فشعر أنه تعرض لأزمة، تدخل محمود ياسين وطلب منه أن يتوقف عند أقرب صيدلية حتى يشتروا له دواء القلب.

وفعلا توقفا عند الصيدلية ونزل ياسين لشراء الدواء أما صبري خاف من أن يكون المخرج حلمي رفله حدث له شيئا سيئا، بعدها أعطى ياسين الدواء لرفله وتحسن قليلا، ثم غاب عن الوعي مجددا، شعر سمير صبري بالخوف الشديد لكن محمود ياسين طمأنه وأخبره أنه بعد الأكل يحدث له ذلك.

ورحل الفنان محمود ياسين عن عالمنا صباح الأربعاء 14 أكتوبر عن عمر ناهز الـ79 عاما.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *