>

أثارت المطربة المعتزلة بسمة بوسيل زوجة النجم تامر حسني حالة من الجدل، بعد ظهورها في فيديو برفقته أثناء تواجدهما في الإمارات لتسلمه جائزة من موسوعة غينيس، لظهورها بوجه منتفخ بشكل لافت.

وظهرت بوسيل في الفيديو في لحظات رومانسية مع تامر حسني داخل السيارة، فيما سخر رواد إنستغرام من انتفاخ وجهها بشكل كبير، بسبب الفيلر والبوتوكس، لافتين إلى أن شكلها تغير بشكل كبير إلى الأسوأ.
وجاءت التعليقات على الفيديو تدور حول تحول بسمة إلى ما يشبه المومياء، حيث علق أحد المتابعين بقوله: “أجمل مومياء صارت من عمليات التجميل”، وعلق آخر بقوله: “تحسها مشدودة كلها”، فيما علق ثالث بقوله: “بحس إن وشها متحنط معرفش ليه بيلعبوا في خلقه ربنا والله الأول كان أحلى”.
يذكر أن تامر حسني واجه أزمة مع جمهوره عندما أعلن أنه دخل موسوعة غينيس ريكوردرز كأكثر فنان ملهم ومؤثر في العالم حتى أصدرت موسوعة غينيس بياناً تعلن أن دخول تامر الموسوعة جاء بسبب كسره رقماً قياسياً بحصوله على توقيعات من جمهوره على لوحة معدنية في أحد مولات أبو ظبي، وليس كما ادعى بأنه أكثر فنان مؤثر، لأنه لا يوجد في الموسوعة ما يسمى بذلك.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *