>

سخر الفنان السوري أيمن رضا من الاعلامية اللبنانية نضال الاحمدية وذلك بسبب موقفها من الاعتذار الذي أدلى به مؤخراً عبر صفحته على الفيسبوك والذي قال انه موجهاً لـ اللبنانيين الشرفاء فقط، ولا يشمل أولئك الذين يوجهون الانتقادات العنصرية للشعب السوري.

وقال أيمن رضا، في لقاء مع قناة “سكاي نيوز عربية” في برنامج “السؤال الصعب”، ردا على سؤال عن تصريحاته الاخيرة أن هناك فصيلا عنصريا يتعامل بطريقة سيئة مع السوريين ان كان على الحدود او في المطار.

وتابع “انا قدمت اعتذاري انبارح على الفايسبوك والا بتطلع مجلة الجرس اللي مستلمتها هي المحررة اللي بس تخلص بتركب على المقشة وبتطير وهذا الاعتذار الذي قدمته للناس الشرفاء اللبنانيين ما قدمته لهذا الفصيل العنصري حتى يردوا ويقولوا انه انا تنازلت”.

واضاف “انا بعتبر لبنان وسوريا منطقة واحدة ومرفأي طرطوس وبيروت هما واحد لخدمة هذا المنفذ الحدودي لبلاد الشام”.

واردف ان هناك بعض السوريين استنكروا اعتذاره وتوجه لهم قائلا “انا اعتذرت عن كرم اخلاق سوري للبنانيين الشرفاء الذين لا يفكرون بطريقة عنصرية”.

وكان قد وجه الفنان السوري أيمن رضا اعتذارا سابقا عبر صفحته الخاصة على موقع فيسبوك بعد الهجوم الذي تعرض له على خلفية تصريحاته بحق اللبنانيين التي قال فيها: “اللبنانيين بينظروا للسوريين نظرة فوقية، وعم يسرقونا مع أنه كل مصاريهم اللي بالبنوك من سوريا”. وأضاف أن اللبنانيين يتعاملون مع الشعب السوري بطريقة غير لائقة، ويعرضونه للإهانة على الرغم من أن سوريا كانت مفتوحة أبوابها للجميع، معتبراً أن حركة الممثلين السوريين إلى لبنان تسببت بشهرة كبيرة إلى الفنانين اللبنانيين، حيث كانوا يعملون عشرات السنين دون شهرة.

ورد الإعلامي اللبناني طوني خليفة خلال برنامجه التلفزيوني على تصريحات أيمن رضا، معتبراً إياه أنه أساء إلى اللبنانيين، مضيفاً بالقول: “من المحتمل أن أتقبل كل الكلمات التي تفوهت بها، ولكنني أتحداك أن يكون هناك شخص في جهاز الأمن العام، قد توجه إليه بهذه الكلمات عند الحدود اللبنانية”.

وأضاف طوني أن هناك العشرات والمئات من الفنانين السوريين يدخلون إلى لبنان مكرمين معززين، ويُحملون على الراحات، مطالباً باستدعاء أيمن رضا إلى التحقيق، للكشف إن كان بالفعل هناك شخص من عناصر الأمن العام قد تفوه بهذه الكلمات، فليحاسب هذا الشخص ويؤخذ إلى القضاء. أما إن لم يكن هذا الكلام صحيحًا، فعلى أيمن رضا الاعتذار شخصيًا والتوجه بالاسم إلى جهاز الأمن العام اللبناني بحسب تعبيره.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. بالحقيقة كنت شاك انه من أصول عراقية كما قال ، لكن صراحته الأخيرة اثبتت لي انه عراقي صميمي واصيل ههههههههههههههههه ركبها على مكنسة وطيرها وعملها الساحرة الشريرة ههههههههههههههههههه أطالب بمنحه الجنسية العراقية فورا مع منصب رئيس نقابة الفنانين العراقين ورتبة لواء ركن في الحشد الشعبي وفورا ههههههههههههههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *