قررت الفنانة بشرى الرد على الشائعات التي تلاحق صديقيها أحمد فلوكس وهنا شيحة، بنفسها وبطريقة عملية!

نشرت بشرى فيديو بخاصية البث الحي Live عبر حسابها بتطبيق Instagram، وهي تقرع جرس باب منزل أحمد فلوكس وهنا شيحة، ليفتح أحمد الباب وتقابل بالداخل هنا، مؤكدة أنهما لم ينفصلا كما تردد في الساعات الأخيرة.

واستمر الفيديو لمدة ربع ساعة، وتعجب فلوكس من انتشار هذه الشائعة، وكشف أن البعض اتصل بوالده الفنان فاروق فلوكس، الذى أكد عدم معرفته بأي معلومات عن هذه الأخبار.

وقالت هنا شيحة: “كنت نائمة، واسيتقظت على الاتصالات الكثيرة على هاتفي، ووجدت الخبر المستفز، وأحمد أيضا كان نائما فهو الآن يتأخر في تصوير عمل جديد”.

وتابعت: “الخبر خاطئ تماما، والدي من الأساس لا يمتلك منزلا في الشيخ زايد كما جاء في الأخبار، وهذا الخبر أزعج والدي، واتصل بي وهو مذعور من الخبر، ولا أعلم حقيقة السبب وراء هذه الشائعات والتدخل في أمورنا الشخصية”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.