>

فاجأت خبيرة التجميل اللبنانية جويل مردينيان متابعيها بسردها لتفاصيل موقف محرج تعرضت له في منطقة الروشة في العاصمة اللبنانية بيروت.

وروت جويل مردينيان، في بث مباشر عبر احد مواقع التواصل الاجتماعي، بأنها دُعيت لحضور حفل للمطرب اللبناني وائل منصور، الذي تعرفت عليه من خلال ظهورها معه في حلقة مع الإعلامي اللبناني نيشان، لافتة إلى أنها حضرت الحفل الذي استمر حتى الرابعة فجرا.

وأوضحت مردينيان أنها تناولت 4 مشروبات ثلجية خلال الحفل ثم ذهبت الى الروشة حيث تناولت السحلب وهو ما جعلها تريد الدخول إلى “الحمام”.

وبينًت مردينيان انه لا يوجد دورة للمياه في الروشة ولذلك حاولت أن تحبس نفسها حتى العودة إلى منزلها.

وأكدت أنها لم تستطع التماسك فاضطرت إلى أن تجلس على الأرض حتى يقوم أصدقاؤها بإحضار السيارة لمغادرة المكان والعودة لمنزلها ولكن لم يأت جلوسها على الأرض بنتيجة، وقضت حاجتها في ملابسها.

وأشارت إلى أنها عندما حضر أصدقاؤها لمغادرة المكان لم تستطع إخبارهم بما حدث وذلك لحرجها منهم إلا أن والدتها أفصحت عن الأمر وعرضتها لموقف أكثر إحراجا، مختتمة حديثها لجمهورها: “إذا شفتوني بسوي إعلان (لبامبرز) الفترة الجاية بتعرفوا ليش”.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *