>

حرصت الفنانة المصرية رانيا يوسف على المشاركة في اليوم الأول من الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي تشهده بلاهدها والإدلاء بصوتها.

ولم تمر صور رانيا التي انتشرت عبر السوشيال ميديا مرور الكرام، حيث سخر عدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومن بينها “فيسبوك” على ملابسها الرياضية التي اعتبروها غير مناسبة للحدث.

واعتبر البعض أن ما ارتدته رانيا كان مخصص للصالات الرياضية، ساخرين “يعني ايه اللجنة مفيهاش تريدميل؟”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *