>

نشرت شيماء قاسم، ملكة جمال العراق عام 2015، امس السبت، مقطع فيديو عبر احد حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهرت فيه خائفة وتبكي بحرقة.

وأكدت شيماء قاسم أنها تلقت رسائل تهديد بالقتل جاء فيها “جايلك الدور”، متسائلة “هل ذنبنا أننا خرجنا على الإعلام وأصبحنا مشهورين أن يتم ذبحنا مثل الدجاج؟”.

وأضافت في المقطع الذي تم تداوله بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي أنها “عندما تفتح صفحتها تجد رفيف، وتارة الفارس، ورشا، موضوع على صورهم الشارة السوداء وأنها باتت تخاف أن تلحق بهم بعد كل التهديدات التي تتلقاها من مجهولين”.

وعمدت شيماء على نشر المقطع ربما لحماية نفسها وقالت “كل من يخرج يقول هؤلاء عاهرات اقتلوهن، وكل من يحرض على القتل دون حق فهو في جهنم وبئس المصير، وكل من ماتوا فهم شهداء غصباً عمّن يرضى ومن لا يرضى”.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. شعب الله غاضب عليه من الشرك والظلم والسرقة والانحطاط هما قتلوا ابن بنت رسول الله الحسين رضي الله عنه وقعدو يلطموا عليه بعد ماقتلوه وسبو نساءه وقتلوا عياله ، العراقين خصوصا الرجال عندهم أمراض نفسية شعب نجس
    عبر التاريخ وإلا رءيس مات موتة عادية نكلوا بالملوك وبالروءساء
    انتي يا شيماء سبحي بحمد الخميني والصدر والحكيم ولاتخافي ههههه شعب أنجس من النجاسة نفسها للاسف هذه البقعة الغنية الي مروا فيها رسل وأنبياء وماتوا فيها أولياء الله فيها شعب خاين وغادر ونجس

  2. الي يسمع يقول القتله فيهم دين !
    الي طيح حظ العراق القاده سيني وشيعي فعليكم بهم وليسبعباد الله حتى وان كانو محل شك فالله وحده ادرى بعباده خاصتا ما في برقابهم دم هالبنات ممكن عندهم طيش او مبسوطين بجمالهم شوي ويتباهون لكن اكيد ما يستاهلون القتل

  3. شعب دموي يعشق الدماء على مر العصور والتاريخ كل من حكم العراق من ملوك وروءساء قتل هه هما قتلو ابن بنت رسول الله وسبو نساءه وشردوا عياله جبناء حكومة الملالي ماتقدر تحكم نملة شجاعتهم عالنساء الضعيفات مرة يقتلو دكتورة تجميل ومرة موديل ومرة ناشطة حقوقية يا انذال اقتلو من باع وسرق بلدكم ? عليكم جبناء
    وانتي يا شيماء لاتخافي بس سبحي بحمد الخميني والصدر والحبربش وراح تلاقي الجيش ابو نعال والشرطة العربنجية بحمايتك

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *