>

كشفت الراقصة الأرمينية، صافيناز، اليوم الجمعة، عن عمرها الحقيقي لأول مرة، كما تحدثت عن حقيقة زواجها من وزير اعلام عربي انتهت بالخلع وذلك في حلقة الامس من برنامج “شيخ الحرة والجريئة” الذي تقدمه المخرجة ايناس الدغيدي على شاشة قناة “القاهرة والناس”.

ولم تتردد صافيناز، خلال الحلقة، من الكشف عن عمرها الحقيقي حيث قالت إنها تبلغ من العمر 37 عاما، وأنها تحب الارتباط بالشباب الصغيرين في السن والمفتولي العضلات.

وعن أزمتها مع لاعب النادي الأهلي السابق، صالح الجمعة، أكدت صافيناز أنها لا تعرفه على الإطلاق، نافية أن تكون اختلقت مشكلتها معه من أجل عودتها للأضواء من جديد.

ورجحت صافيناز أن يكون سبب ادعاء صالح جمعة أنها ترسل له رسائل عاطفية خاصة هو تحريض من أحد الأشخاص، قائلة: “قد يكون أحد زقّه علي”، بحسب تعبيرها.

كما أكدت صافيناز أنها أغلى راقصة في مصر والعالم العربي، دون أن تفصح عن أجرها.

وارتبكت صافيناز عند سؤلها عن محامي عرض عليها الزواج لكي ترقص في حفلاته الخاصة. ورفضت الرد على السؤال لأنه “سيسبب لها مشاكل جدا”، بحسب قولها.

كما اعترفت صوفينار أنها رفضت هدايا قيمة من وزير إعلام عربي، منها شاليه في الساحل الشمالي وفيلا في منطقة الشيخ زايد في مدينة 6 أكتوبر بالقاهرة، وفيلا في فرنسا.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *