>

خرجت الإعلامية المصرية، مي حلمي، عن صمتها للمرة الأولى عقب أشهر من انفصالها عن زوجها السابق الفنان محمد رشاد متحدثة عن أسباب طلاقها مشيرة الى حدوث خيانة وغدر من جانبه.

  فقد ظهرت مي حلمي، في مقطع فيديو عبر حسابها على انستغرام، وقالت فيه: “أنا مذيعة من 5 سنين، لكن من سنتين بالظبط بدأت حياتي تبقى مشاع، من أول ما اتلغى فرحي، وعمري ما اتكلمت أو قلت أسباب وببعد حياتي الشخصية”. 

وتابعت: “الطلاق تجربة صعبة على أي ست، وميعرفوش أنا اتطلقت ليه، عشان الغدر والخيانة من أقرب الناس ليك”. 

واستطردت: “فيه كتير وقفوا جنبي ومعايا منهم الإعلامية ريهام سعيد، وسارة الطباخ فعلا ستات جدعة ودعموني”.

  وعلى الفور قرر الفنان محمد رشاد، الدفاع عن نفسه، بمقطع فيديو أيضًا، يرد من خلاله على حديث مي، قائلًا: “مكنتش عاوز أحكي ولا أتكلم، وساكت عشان ده اللي اتربيت عليه، لكن أنا مش وحش، ومش بمثل، ومش عاوز أتكلم لأن إن الله حليم ستار”.

وكان محمد رشاد وميّ حلمي قد اعلنا الانفصال بعد أكثر من عام على الزواج الذي شابه ضجة كبرى، وذلك بعد فسخ الزواج ليلة الزفاف قبل أن يعودا ويتفاهما ثم يتزوجا فيما بعد ثم ينفصلا اخيرا.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. أنا مش من اللى بيحبو يدخلون فحياة المشاهير ولكن عندى احساس أن المذيعه ريهام سعيد لو بتحبك صح تقولك مايهمكيش أى حد يتكلم انتى ماعملتيش حاجه غلط خلاص محصلش نصيب اغلقي هذه الصفحه الناس عايزة تسمع حكايه جديدة تغطى على حكاية قديمة وينشغل بيها يعنى بدل ما كانت اخر حمايه ريهام لا تبقى حكايه مى انتى هتقولى وهو هيقولك شكلكم هيبقى مش حلو انتى جميله ومشهوره والف واحد يتمناكى وهو لو ظلمك خلاص سامحيه ومتخليش حياتك كل حد يدخل فيها

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *