>

تداول حسابات مهتمة بالاخبار الفنية صورة منسوبة للفنان الاماراتي حسين الجسمي أثارت جدلا واسعا بسبب ظهوره فيها داخل عيادة التجميل أثناء خضوعه لعملية تجميل الأنف.

ولم يتضح إن كان هذا الشخص هو بالفعل حسين الجسمي أم لا، لكن الكثير من المتابعين شككوا في الأمر، وأكدوا أن هذه الصورة لا تعود للفنان الإماراتي، بل لأحد الأشخاص الذين يتشبهون به.

بينما أكد اخرون ان الصورة غير صحيحة بالمرة حيث كتبت احداهن: “حتى حسين الجسمي المسالم اللي ماله بالمشاكل في رمضان والعشر الاواخر طلعتوا صورته و عدلتوا عليها و قلتوا مسوي تجميل ! والله الناس ذي مرض وماتخلي احد بحاله”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *