الصفحة الرئيسية فن شيرين ترفض شراء “ميوزيك آوورد” لكسب المعركة مع دياب

شيرين ترفض شراء “ميوزيك آوورد” لكسب المعركة مع دياب

بواسطة -
13 33

رفضت المطربة المصرية شيرين شراء جائزة الـ”الميوزيك آوورد” لأفضل ألبوم غنائي في الشرق الأوسط مقابل 300 ألف دولار، مؤكدة أنها تحترم نفسها وجمهورها، ولا يمكن أن تشتري هذه الجائزة التي يتنافس عليها أيضا مواطنها عمرو دياب.

ويتردد أن إعلامية معروفة تحضر باستمرار حفل توزيع جوائز المهرجان كل عام قامت بالاتصال بالمطربة شيرين لتؤكد لها أنها حصلت على أعلى الأصوات للفوز بالجائزة.

لكن المفاجأة -بحسب المجلة- أن هذه الإعلامية طلبت من شيرين دفع 300 ألف دولار للحصول على الجائزة مع التلميح لها أن هناك ثلاثة مطربين يحاولون شراء الجائزة.

شيرين رفضت تماما كلام الإعلامية على أساس أنها ما دامت قد حصلت على أصوات كثيرة فلماذا تدفع! إلى جانب أنها ليست من هواة شراء الجوائز لأنها تحترم نفسها وجمهورها، ورفضت بعد ذلك الرد على اتصالات الإعلامية.

منافسة شرسة مع دياب

كانت المنافسة قد اشتعلت بين المطرب المصري عمرو دياب ومواطنته شيرين عبد الوهاب على “الميوزيك آوورد”، وذلك بعد تراجع تامر حسني عن المنافسة نتيجة تراجع مبيعات ألبومه “هاعيش حياتي”.

وكشفت إحصاءات مبيعات الكاسيت منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2008 وحتى اليوم عن أن أعلى المبيعات حتى الآن للنجم عمرو دياب عن ألبوم “وياه” والمطربة شيرين عبد الوهاب عن ألبوم “حبيت”، حسب صحيفة “24 ساعة” المصرية.

وبحسب هذه الإحصاءات، احتل عمرو المرتبة الأولى خلال الموسم، إلا أن شيرين تفوقت عليه خلال الشهر الجاري فقط، وتنتهي فترة المبيعات المخصصة لاحتساب الجوائز في الـ31 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، حيث يتم الإعلان عن الفائز بالجائزة العالمية خلال حفل يقام في مدينة مونت كارلو الـ3 من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل؛ حيث سيتم تكريم الفنانين الأكثر مبيعات في جميع أنحاء العالم.

وعلى الرغم من أن البعض يحصر الصراع على جائزة ميوزك آوورد بين تامر حسني وعمرو دياب وشيرين، إلا أن ثمة سيناريوهات أخرى تتوقع دخول فنان العرب محمد عبده بألبوم “وحدك” السباق، خاصة إذا أراد القائمون عليها إعادة المصداقية لهذه الجائزة.

13 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.