تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة نادرة للفنان المصري الراحل ” عبد الحليم حافظ ” وهو يقف أمام قبره .

حيث ظهر العندليب الأسمر في الصورة وهو يعاين قبره الذي قرر بنائه في منطقة البساتين قبل عام من وفاته وينظر إلى إسمه المكتوب على اللوحة الرخامية الموضوعة على القبر .

يذكر أن الفنان عبد الحليم حافظ كان قد رحل عن عالمنا في 30 مارس من عام 1977 عن عمر ناهز ال 48 عاما بعد صراع مع المرض .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. – عبد الحليم حافظ كان سيموت قبل هذا التاريخ المكتوب أعلاه، كانت نهايته ستكون في أحد الانقلابات التي قادها جنرال مغربي ضد الحسن الثاني في سنوات السبعينيات، و حدث هذا في إحدى المناسبات الوطنية التي حضرها عبد الحليم حافظ، كان يجري تدريبات في استوديو مغربي تابع للإذاعة والتلفزيون المغربي ، فدخل العسكر لقراءة بيان الانقلاب ، وجدوا عبد الحليم حافظ هناك يتدرب على اغاني الحفل، طلبوا منه قراءة بيان الانقلاب بنفسه و الا سيقتلونه، أمسك الورقة و هو يرجف و لم يستطع قراءتها ، كان قائد العساكر ناوي له على شر لكن الله أطال بعمره و لم تتم تصفيته بعد تدخل أحد العساكر لصالحه و اطلاق سراحه ، ليفشل الانقلاب بعد ذلك و يكبر عبد الحليم في عين الملك ! ترررررررراااااممممم هههه

    – عبد الحليم حافظ و حسني مبارك كانت نهايتهما ستكون على أيادي الجيش المغربي لولا ألطاف الله و لأن في العمر بقية !! حسني مبارك هو الآخر تم أسره و اعتقاله من طرف الجيش المغربي في حرب الرمال و ينتظرون الأوامر بتصفيته، لكن الحسن الثاني رفض ذلك !! لهذا لا بقى تصدقوا يا مصاروة خرافات حسني مبارك الله يرحمه عن أنه قاهر الاعداء، كانت نهايته ستكون في يوم اسود بعد أن أسقطوا طائرته و تاه في الصحراء فتم اعتقاله !!

    – شخصيا أعرف واحد ثري جداااا و كان له خادم و تقديرا من الثري للخادم الوفي اشترى له قبر بجانب قبره،، ماذا يريد الخادم أكثر من هكذا إحسان و كرم ههههه أكان يظن بأن الثري سيترك له وديعة في البنك أو يوصي له بمبلغ مالي؟ إن الآخرة خير و أبقى !! الثري مات و دفن بقبره في انتظار وفاة الخادم من القهر و الحسرة و الفقر ليلحق بسيده و يدفن بجانبه ! أي شرف يطلب بعد هذا الشرف ؟ شرف تدفن بجانب سيدك، انت اصلا كنت مدفون في حياتك و انت تخدم عليه و بعد الموت تدفن ثاني بجانبه، وراك وراك في الحياة و في اللحد هههههه

    – قاليك الجنازة و العشاء ديال العزاء تتقام بخمسين ألف درهم ، و المرحوم مسكين كانت خاصاه غير عشرة آلاف درهم ليجري العملية ! 🤦‍♂️😂

    تشاااو..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.