>

لايزال الجدل الذي حصل بعد زواج ​الممثلة التونسية درة​ من رجل الأعمال المصري ​هاني سعد​، حول حقيقة إن كانت زوجته الثانية أم لا، يأخذ الكثير من إهتمام الجمهور، وهو الأمر الذي عادت وتحدثت به درة من جديد في مقابلة لها ضمن برنامج “60 دقيقة” الذي يبث على أثير إذاعة “موزاييك” التونسية.
وفي البداية أكد مقدم البرنامج أنه رأى عقد الزواج، مشيراً إلى أنه تمت الموافقة عليه من الخارجية التونسية، ما يعني أنها ليست زوجة ثانية. ولفت إلى أنه أثبت أن الحالة الاجتماعية لزوجها هي أنه مطلق.
وبدورها قالت درة إنها لم تقترف أي خطأ، وأنه من غير المقبول التدخل في الحياة الشخصية للآخرين. وأكدت أن زوجها مطلق وأن الأوراق تثبت ذلك.
أما عن سبب بكائها في ليلة زفافها، فقالت أنها تذكرت والدها الراحل بالتزامن مع عدم حضور والدتها حفل الزفاف بسبب تدهور حالتها الصحية فاختلطت مشاعرها بين الفرح والحزن.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. انا ارى ان بعض الزوجات اللذين يتزوج عليهم ازواجهم يميلون للخيانه انتقاما من ازواجهم
    ممكن قله قليله لكن هذا الكلام موجود
    بعض النساء تعتبره اهانه لها
    نعم شرع الله ولكن لبعض النساء رأي اخر

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *