>

ما زالت الممثلة وعارضة الأزياء الأميركية كيم كارادشيان حديث الصحافة العالمية رغم مرور 8 أيام على زواجها، فبعد حفل الزفاف الأسطوري لكيم وكاني ويست بقصر “فرساي”، بمشاركة جميع أفراد عائلتهما وأصدقائهما، وبعد أن قضيا أول أسبوع من شهر العسل في قلعة “اوليفر” في أيرلندا، توجه الثنائي بعد ذلك إلى العاصمة التشيكية “براغ” لحضور حفل زفاف الستايلست الخاصة بكاني في قلعة Ploskovice، حيث ارتدى كل منهما اللون الأبيض وتبادلا القبلات أمام الضيوف.

وبحسب الصور التي نشرتها صحيفة “الديلي ميل” ظهر الثنائي في اليوم التالي حيث ارتدى كل منهما أزياء متطابقة أثناء توجههما الى مطار براغ فيما بدت عليهما ملامح التجهم والكآبة وطغى اللون الأسود على أزيائهما.

وبدت كيم 33 عاما أنيقة ببنطال أسود ضيق مع جاكيت جلد ذو أزرار ذهبية مع حذاء بيج اللون ونظارة سوداء كبيرة، فيما ربطت شعرها إلى الخلف “ذيل حصان” وظهرت بدون ماكياج وحملت معها حقيبة يد صغيرة من الجلد الأسود.

فيما بدا مغني الراب كاني ويست 36 عاما بارداً في نظراته، وارتدى الجينز الأزرق ، وحذاء من جلد الغزال البني، وتي شيرت أبيض طويل، وجاكيت من الجلد الأسود كتب عليه “فقط” وهذا الجاكيت كان متطابقا مع آخر لكيم كارادشيان في جلسة تصوير حيث كتب على جاكيت كيم “متزوجين”.



شارك برأيك

تعليقان

  1. ابشع شي بالدنيا الشهره اذا لبسوا متل بعض اذا عبسوا يعني مو باقي الا يحسبولهم كل شوي نبضات قلبهم شي غريب هلا الملاحقات للمشاهير

  2. هالأجانب الهم شغلات عجيبة ..قال عاشت معه كل الوقت وخلفت منه وجاية بعد الهنا بسنة تتزوجه و تعمل شهر عسل !

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *