>

أثار حضور  الفنانة رانيا يوسف بفستان أسود ساخن، أمس الخميس، فى حفل ختام الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي، الكثير من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعى، ونالت عليه انتقادات قوية من قبل الجمهور ورواد “السوشيال ميديا”، الذين وصفوا الفستان بالفاضح والخارج عن التقاليد المصرية، وأنه لا يليق ارتداؤه فى مهرجان ضخم مثل القاهرة السينمائى.

ومن المعروف عن رانيا يوسف بأنها الجريئة ليست فى أعمالها الفنية أو فى الملابس التى تظهر بها سواء بالأعمال أو المهرجانات او المناسبات العاملة، وانما فى تصريحاتها أيضاً التى تطلقها فى البرامج واللقاءات، حيث قالت من قبل فى لقائها بأحد البرامج التليفزيونية بأنها الأكثر أنوثة فى مصر، وأنها لا ترى أحد مثلها أو فى أنوثتها.

 




شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. قليلة ادب ودعارة وسفالة ونتانة فهذا جدا صحيح ههههههههههههههههههه
    لكن من جهة ثانية تبارك الخلاق فيما خلق في الجزء التحتاني الي يبحث عنه شخص في بالي هههههههههههههههههههههههه يا ربي ما يشوف الصور , لان المقاسات والحجوم والتخوم وزاوية التزحلق هي مقاساته الي يريدها هههههههههههههههههههههههه خلاص يا نورت مو كل دقيقة تعيدون نشر الصور , لانه في مراهق نزق بنورت هههههههههههههههههههههههههه بيفسد هكذ او يروح يعمل معاها رفع اشكال شرعي.

  2. طبعا كل الفنانات في هذا المهرجان كانوا عريانات فوق وتحت , وما بقت وحدة الا طلعت شي, لكن الضجة على رانيا يوسف لانه طلعت شي اضبط من الجميع تبارك الخلاق مالها دخل فيه, يعني حسد لها , وما قادرين يصلون لحلاوتها التحتانية, وسفالتها العقلية, ايه فين ايام زمان كانت الجواري تستعرض بهذه الطريقة , والي عنده يدفع وياخذ نكاح ملك يمين بالحلال و يا دار ما دخلك شر .ويتهنى فيه زوجها او سيدها الي يشتريها.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *