>

أنهت الفنانة ليال عبود تصوير أغنية “الجاروفة” في أسواق مدينة صور القديمة، بكاميرا سينما 35 تحت إدارة المخرجة رندلى قديح وإنتاج شركة ليالي برودكشن، وسوف يعرض قريباً على قناة ميلودي ارابيا وميلودي هيتس.

شارك برأيك

‫18 تعليق

  1. هههههه مى
    حظ الشاعر من السماء على كم موضوع رايح يعلق
    وهو بيحب موضوعات الفنيه والهواتف والسيارات

  2. Islam كيفك انشاءالله تكوني بالف خير…تعليقات شاعرنا تعجبني لان بها روح الفكاهة

  3. اخيليس…ارجوك اقرأ موضوع كاظم الساهر في جريدة اليوم …وشوف ماكتبه شاعرنا…وما علقت عليه انا…موضوع جدا حلو لايفوتك… واعطيني رأيك به الان

  4. خليك مقهوره هذه موهب من عند الله
    ومى انا معاكى الشاعر احسن واحد بيعلق

  5. تحيه للجميع مى واسلام واقول ان ليال اعطاها الله نعمه الصوت والجمال فلمادا التنوره القصيره وكليبها الاخير جميل جدا فى اغنيه الجاروشه وفيه كومديا وتمثيل وكلام جميل وارجع اقول ان المراه التى تقوم بالاغراء فانها تدعو جميع الرجال للمتعه وقد يقتل حبيبها المسكين لياتيها مجرما يعدبها ويسرقها وقد يقتلها فابحثى دايما ياليال عن انسان يعرف الله

  6. حقيقا اشكر ليال لمساعدتها فى النشر لان بلدى يمر بضروف صعبه وارهاب مستمر وحضرتنى هده الابيات الساخره (عمرنا البلد وعلينا سياجه لاحدا يطفر ويشتغل عدنا والارض نعمرها وبعدين ندمرها ) وهدا الحاصل عندنا بالضبط

  7. اهديك هده القصيده ياليال (لبس السواد فسبى العباد شاربى الخمر منهم والزهاد غازلناها فازدادت بالعناد لاحنت ولارق لهها فؤاد قالت ساختار الثرى الجواد لاسكن اجمل قصور البلاد واشترى العطور واغيض الحساد
    ويخدمنى كل البنات والاولاد نست وعد الله للعباد وعدهم بمحق مال الاولاد وخسف الارض بهم ان اراد ودك جبلهم وخسفه بالواد )

  8. اهلا قزاز الحمد لله على عودتك وعلى سلامتك
    كنت ظننت انه اصابك مكروه!!!!!

  9. اهلا وسهلا خلوس
    كنت اساهد فيلم +18 سنه للفنانه لوسي وجورج وسوف على نورت

  10. اهديكم هده الابيات وهى تحكى قصه حقيقيه مرت عليه عندما كنت جالسا فى احد مقاهى بغداد بعنوان مقهى الثولان (جلست بمقهى الثولان فشاهدت ما يشبه الانسان فمنهم الكبير الخرفان ومنهم الصغير الحيوان هدا الدى يريد منى بستان وهد
    ا الدى يريد منى دكان فقلت لهم انا ياخوان لااملك الا عقل ولسان وهما من الله نعمتان رزق لى ولعاءلتى يجلبان ) وهدا حال الناس هده الايام واحد يريد ياكل الثانى

  11. اهديكم هده القصه الحقيقيه عن عوانس بغداد وحصلت معى بعد عده امسيات شعريه اكتشغت اننى مطارد بجيش من العوانس ومنهم من تريد ان تلف العالم معى ومنهم من تريد ان تشترى سيارتى بثمن بخس فقلت (عوانس بغداد مادا تردن منى اقول لكم شعرا ام اغنى عوانس بغداد لاتزدن ونى من قتلكم قد قتلنى عوالنس بغداد لاتلمنى المجرمين سرقوكم وفقراء تركوكم ومن الحياه حرموكم )وتخرب العلاقه بين الشاعر والعوانس لانهن يتجسسن عليه والجاسوسيه حرام

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *