>

أثارت الفاشيتيستا الكويتية المحجبة مريم رضا، والوارد اسمها ضمن عدد من المشاهير تم التحقيق معهم في قضية غسل الاموال، موجة من الجدل بعد ظهورها بروب الحمام في مقطع فيديو نشرته للدفاع عن نفسها.

وفي التفاصيل، فقد بثّت مريم رضا، مقطع فيديو عبر “سناب شات” ظهرت خلاله بـ”روب الحمام” مع الحجاب الابيض، الأمر الذي عرضها لهجوم من جانب المتابعين الذين تداولوا مقطع الفيديو معترضين على ظهوره بالروب وأبدوا اندهاشًا كبيرًا بسبب ارتداء الحجاب مع الروب.

وقالت مريم رضا، إن الفترة الحالية وما تشهده من تحقيقات في قضية “غسيل الأموال” تظهر الكثير من الشائعات والكثير من الكلام في حقها وغيرها من المتورطين معها، مبينًة أن الشائعات التي قيلت في حقها عقب التحقيقات تحتاج تفنيد، حيث قيل إن لديها عدة مشاريع خاصة مع أشخاص عدة وتتربح من ورائها مبالغ لافتًة إلى أن هذا لم يُطرح بالتحقيق.

وأضافت أن لديها مشروع واحد فقط خاص بها ولا يوجد لديها شراكة مع أحد على الإطلاق، مردفًة أن البعض قال إنها قالت في التحقيقات إن مدخولها الشهري 50 ألف دينار كويتي، معلقًة أنها لم تُسئل عن مدخولها في التحقيق، وأشارت إلى أنها أجابت على جميع أسئلة وكيل النيابة ولم تترك سؤالًا دون جواب كما أشيع.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *