>

أورد موقع New York Post أن النجم كانيي ويست استاء من المفروشات التي اختارتها مهندسة الديكور ساندي غالين لمنزله وزوجته النجمة كيم كارداشيان في كالاباساس ، وبالتالي قام بوضع تلك المفروشات في المخزن .
وذكر الموقع أن كانيي اقترب من صرف كل ماله على تلك المفروشات .
كما ورد أن كانيي كان يريد ان يرد تلك المفروشات للبائعين لكن لم يقبلوا، فصرف ثروة أخرى على مجموعة جديدة من الأساسات .
وما زال المنزل غير جاهزاً ، واورد مصدر أن زوجة كانيي النجمة كيم كارداشيان مستاءة جداً من طريقة تعاطي زوجها مع الأمر.
وتريد كيم ان تستقر في منزلها خاصةً بعد حادثة السطو التي تعرضت لها في باريس .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *