>

احتفلت الإعلامية السعودية لجين عمران، في السادس والعشرين من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بعيد ميلادها الـ44 في حفل ضخم وسط حضور أفراد أسرتها وأصدقائها.

وبهذه المناسبة، نشرت لجين عمران عبر حسابها على احد مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا تجمعها بابنها سمير وابنتها جيلان، لكنها حرصت على حجب وجهيهما باستخدام “الإيموجي”.

وعلقت لجين عمران على الصور كاتبة: “عيالي أغلى وأعظم نعمة من ربي حبيبي. نعمة لا تقدر بثمن. الله يحفظهم لي ويحميهم ويبارك فيهم. وجودهم معي في هاليوم طيرني من السعادة”.

وتفاعل الجمهور بشكل واسع مع الصور، وانهالت التعليقات ما بين الإشادة بتصرف عمران، وما بين السخرية والاستغراب، حيث تساءل عدد كبير عن سبب نشرها الصور، إذا كانت تحرص على عدم إظهارهما.

يُشار إلى أن لجين عمران، تزوجت في بداية حياتها في سن صغيرة، وانجبت ابنًا وابنة، إلا أنها انفصلت لاحقًا عن زوجها، وحرصت الإعلامية السعودية على إخفاء هوية أبنائها عن الإعلام منذ البداية.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *