وجهت الإعلامية ” لميس الحديدي ” رسالة خلال تقديمها لحلقة برنامجها كلمة أخيرة يوم أمس إلى الفنانة ” شيرين عبد الوهاب ” في تعليقها على إعلان الأخيرة انفصالها عن زوجها الفنان ” حسام حبيب ” منذ أيام .

فقالت لميس الحديدي في بداية حديثها : ” مين فينا مبيحبش شيرين عبد الوهاب، مين مبيحبش صوتها، مين مبيحسش إن صوتها فيه كم من الإحساس والسعادة والحزن وكل المشاعر في صوت شيرين ” .

وأشارت لميس الحديدي إلى أن شيرين تعرضت لأزمة كبيرة في ال 3 سنوات الماضية خلال زواجها وأنه من الواضح أن الزواج كان غير مستقر وسعيد رغم محاولات شيرين عبد الوهاب إظهار عكس ذلك .

وتابعت : ” في النهاية هي عايزة تعمل بيت والبيت ميتهدش ، عملت اختيار وتمنت إن هذا الاختيار يكون سليم وأكيد كان فيه قصة حب وكانت تريد لهذا الحب أن يستمر .. انفصلت بهدوء وأصدرت بيان عن هذا الانفصال ” .

وأعربت الحديدي عن سعادتها بعودة شيرين مرة أخرى إلى الفن وعلقت على ذلك قائلة : ” بقالنا 3 سنين مسمعناش لشيرين أغنية واحدة، آه بتطلع في حفلات ولكن وهي فوق المسرح قلقانة مش شيرين اللي كانت بتبقى واقفة مالية المسرح مالية مكانها والناس كلها منتظرة صوتها ” .

كما تحدثت عن أن الجمهور دائما ما يبحث ويهتم بالتفاصيل الخاصة بحياة المشاهير وأن الشهرة وحب الجمهور له ثمن ولكن الأهم من ذلك هو أن تعود شيرين من جديد وتدرك أنها لديها الموهبة والقبول وحب الناس وهو ما سيمنحها القوة والصلابة .

وأضافت : ” أنا بنزعج جدا من الفنانات لما تحس إن انفصالها عن رجل كسرها، الجملة دي بتجنني بجد انتي لديكي الموهبة والبنات وماديا مستريحة والناس كلها بتحبك وجمالك وربنا اداكي كل شئ راجل ميكسركيش، الراجل إن لم يكن سند وداعم وحنين وإذا مكنش جزء من هذا النجاح فقلته أحسن، لو مكنش إضافة ملوش لازمة ” .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ما بعرف ليش كل هالضجة! شيرين استأجرت كومبارس يمثل دور العاشق الولهان أمام الناس، وأعتقد أنه قام بالمطلوب .. والعقد شريعة المتعاقدين

    لا أؤمن بالمشاعر المُعَبّر عنها على مواقع التواصل الإجتماعي .. الحب هو شعور سامي يخص طرفي العلاقة فقط!! أما أن تتحول علاقة ما بين اثنين لمسلسل مكسيكي يتابعه القاصي والداني فهذه النهاية المُنتَظَرة لها

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *