>

شهد الوسط الفنى على مدى عدة سنوات، ومنذ إنطلاق السينما المصرية عددًا كبيرًا من قصص الحب والعلاقات بين المشاهير، بعضها مُعلن وبعضها يحرص طرفيها علي إبقائها سراً، وبعضها يتم تداولها فيما بعد بين الجمهور وفي الأوساط الفنية، سواء بخطوبة أو عقد قران، ويتفاجأ الجمهور فيما بعد بتلك العلاقات بين النجوم والنجمات .

ومن بين هؤلاء الموسيقار الراحل عمر خورشيد الذي كان متزوجاً من الفنانة المصرية “مها أبو عوف” خلال فترة أوائل الثمانينات، وقبل تفاصيل زيجتهما نذكر علاقات عمر خورشيد الذي لقب بساحر النساء، وهذا اللقب لم يكن من فراغ، عرف فى الوسط الفنى بعلاقاته المتعددة وزيجاته الكثيرة، حيث إنه تزوج 4 مرات معلنة، وتبقى العديد من الشائعات عن أكثر من ذلك.

الموسيقار الراحل عمر خورشيد كان متزوجاً من الفنانة مها أبو عوف

حيث تزوج خورشيد للمرة الأولى من أمينة السبكى التى التقاها فى إحدى الحفلات فتبادلا الإعجاب وبعد عدة لقاءات اشتعلت جذوة الحب بينهما فكان الزواج عام 1971، أقاما حفلا كبيرا حضره كبار الموسيقيين والفنانين لإحيائه، إلا أن زواجها منه لم يستمر أكثر من عام. ظهرت أمينة معه فى برنامج “سينما القاهرة” من تقديم ناهد جبر. انفصلا عام 1972، وكانت حضرت أم كلثوم حفل زفافه كما رقصت له الفنانة نجوى فؤاد.

زفاف خورشيد ومها أبوعوف عام 1981

عقب انفصال عمر خورشيد عن أمينة السبكى تزوج فى نفس العام من الفنانة ميرفت أمين حيث التقيا أثناء تصوير أحد الأفلام التى جمعتهما سويا، ولكن هذا الزواج أيضًا لم يستمر طويلا وحدث الطلاق عام 1973.

عمر خورشيد ومها أبو عوف

وفى عام 1977 تزوج عمر خورشيد للمرة الثالثة من سيدة أعمال لبنانية اسمها دينا عام 1977، واستمر زواجهما حتى حادث وفاته في 28 مايو 1981، وقابلها فى لبنان أثناء تصوير أحد أفلامه أحبها وتزوجها وكانت إقامتهما فى مصر، دام زواجهما فترةً مستقرًا، وشهد تألق كل منهما فى مجاله وعمله لكن فى النهاية نشبت الخلافات وتعددت ولم يحدث الطلاق بالرغم من نية عمر لكن وافته المنية قبل أن يتمه،

وقيل إن مها أبو عوف كانت السبب فى قراره بالطلاق من دينا حين أحبها وقرر الزواج منها ووعدها هى ووالدها بتطليق دينا خلال عدة أشهر لكنه مات قبل ذلك. وتزوج خورشيد من مها أبو عوف فى بداية عام 1981 قبل أشهر قليلة من وفاته، وكانت مها حاملاً فى شهرها الرابع حينما تُوفى عمر، لكنها أجهضت، وبذلك لم يكن لعمر أى أولاد.

وتوفي عمر خورشيد، يوم 29 مايو 1981 بعد يوم من نقله للمستشفي جراء حادث تصادم مروري عقب خروجه من الرولاند حيث كان علي موعد مع حفل يشهد حضور زوجته اللبنانية “دينا خورشيد” وصديقتهما الفنانة مديحة كامل، في نهاية شارع الهرم أمام مطعم “خريستو”.

وعمل خورشيد مع العديد من الفنانين أبرزهم: محمد عبد الوهاب، وفريد الأطرش، وعبد الحليم حافظ، وأم كلثوم، وبدأ عمله السينمائي بدور في فيلم “ابنتي العزيزة” الذي أخرجه حلمي رفلة عام 1971، وشارك في بطولته كلا من نجاة الصغيرة ورشدي أباظة، وكانت أول بطولة مطلقة له مع الفنانة صباح في فيلم “جيتار الحب”.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *