>

أحيانًا يرث الأبناء الموهبة من آبائهم، ويأتي التمثيل على رأس تلك المهن التي تشهد الظاهرة بكثافة، حيث انتقلت من الفنانين الكبار إلى أبنائهم، ومن أبرز هؤلاء الفنانة آمال سالم واحدة من أبرز نجمات الزمن الجميل التى اشتهرت بدورها الشهير في مسرحية ريا وسكينة، إلى جانب أنها أم لواحدة من أشهر فنانات مصر وهى الفنانة القديرة “سوسن بدر” .

حيث فاجأت الفنانة سوسن بدر جمهورها بعد ظهورها الأخير في أحد البرامج الحوارية، بالكشف عن هوية والدتها والتى لم يكن يعلم كثيرون أنها فنانة فى الأساس، وهي آمال سالم التى سبق وشاركت فى العديد من الأعمال سواء فى الدراما أو السينما والمسرح، وترجع رغبتها الأساسية فى التحاق ابنتها بعالم التمثيل لعشقها له ورغبتها فى استكمال مشوارها الذى شعرت بأنها لم تحقق كل طموحاتها به، وبالتالى رغبت فى انضمام ابنتها لهذا المجال لتحقيق أحلامها.

سوسن بدر تطرقت أيضاً في حديثها إلى دور والدتها فى دخولها التمثيل، وأكدت أنها تدين بفضل كبير إليها لتشجيعها على دخول عالم التمثيل، عكس أبيها الذى غضب فور علمه بأنها قررت التمثيل والالتحاق بالمعهد العالى للفنون المسرحية الذى التحقت به بناءً على رغبة والدتها لتراها فنانة.

على جانب آخر يعد أبرز أدوار الفنانة القديرة آمال سالم خلال مشوارها دور الخالة “امونة” فى “مسرحية ريا وسكينة” والذى علق فى أذهان الكثيرين بينما أبرز الأعمال التي شاركت فيها بالدراما مسلسل بكيزة وزغلول ومحمد رسول والله ومبروك جالك ولد.

و قالت الفنانة سوسن بدر في حوار صحفي آخير :” لا أعتقد أنني اقتربت من كل الأشياء التي أريد القيام بها. أريد أن ألعب كل شخصية جيدة تتم كتابتها حتى هذه اللحظة. لأنني أحب التمثيل وأعشق ما أقوم به، وعندما أحظي بدور جديد أشعر بالفرح والرضا. لأنني لا أمارس هذه المهنة مضطرة ؛ ولكني أقوم بها بحب وشغف”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *