>

انضمت الاعلامية اللبنانية ماريا معلوف الى قائمة الرافضين لتوظيف مواطنها الاعلامي جاد غصن في قناة “بلومبيرغ الشرق” والتي اثارت موجة واسعة من غضب الناشطين السعوديين.

ولم تكتف ماريا معلوف بذلك بل طالبت بتنحي مدير قناة بلومبيرغ قائلة: “المغردون السعوديون يكشفون حقيقة #جاد_غصن صويحفي #ايران و #حزب_الله .انا #ماريا_معلوف اطالب القيادة السعودية بالنظر بتنحي مدير قناة #الشرق_بلومبيرغ نبيل الخطيب الفلسطيني القادم من قناة #العربية ضمن حملة مكافحة الفساد في #السعودية فليشمل ذلك الاعلام أولا. ان الاوان لسعودة الاعلام!”.

غير ان ماريا معلوف والتي تقدم برنامجا على قناة سعودية تعرضت بدورها للهجوم وللنبش في تاريخها خاصة وانها قادمة من نفس القناة التي كان يعمل فيها جاد غصن حيث اعاد احد المغردين مقطع من برنامجها والذي كانت تنتقد فيه السعودية وعلق كاتبا: “نفس الطينة ما فرقت ترى ماريا معلوف عن جاد غصن!”.




شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *