انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي “هاشتاغ” بعنوان اسحبوا الجنسية من ماريا معلوف بعد أن نشرت الإعلامية اللبنانية تغريدة عبر حسابها على “تويتر” تدافع فيها عن صحافي “اسرائيلي” بعد أن توجه إليه أحد المشجعين السعوديين بكلام حاد اللهجة، وقال له إن وجوده غير مرحب فيه بقطر، وإن لا وجود “لإسرائيل” بل لفلسطين.

وكتبت ماريا معلوف في تغريدة عبر حسابها على تويتر: “معليش هذا التصرف غير مقبول ! #إسرائيل دولة عضوة في هيئة الامم المتحدة واي صحافي مراسل يتعرض للاهانة من اي دولة كانت هو اعتداء علينا جميعاً . عذراً يا صديقي لا تشيل هم !!! فانت تؤدي واجب صحافي يستحق الاحترام I stand for you”.

وأثار منشور معلوف غضب رواد “تويتر” و”فايسبوك” الذين هاجموها، مطالبين بسحب الجنسية منها معتبرين أنها تسوق للتطبيع.

ومن ضمن الردود، كتبت الاعلامية اللبنانية ديما صادق: “لا حول ولا قوة الا بالله لا والحلو بالموضوع انه اصلا ما في اعتداء صار على هالصحفي ، لا حدا ضربو ولا حدا شتمو. كل القصة مواطن عبر عن رأيه انه ضد وجود صحافة اسرائيلية ببلد عربي!”.

بينما كتب حساب “هوت نيوز”: “هالمخلوقة مابتستحي قال عذراً ياصديقي لاتشيل هم…ايه روحي شيلي هم عنه بركي بتاكلي نصيبك وبتعرفي حجمك…إن الإنسان لا يرث الكرامة ولا المهانة بل يصنعها بنفسه”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ههههههه وحده عــاهـرة متصهينة من زمان
    و هربت على دبي وكر الدعــارة و الانحطاط و
    الخيانة و التطبيع شو نتوقع منها؟؟
    هذه بوق من مرتزقة البعران قبضت ثمن
    رخصها و عُــهـرها و خيانتها من دويلة الـدعارات
    هذه الاشكال المعفنه منتشرين على مواقع
    التواصل و بالقنوات المنبطحة التابعة لدويلات
    التطبيع و الخيانة .
    على كل حال أكلت نصيبها من الناس الشرفاء
    تبهدلت و انمسحت الأرض فيها ، لكنها وحده
    وقحة منحطة بلا أخلاق و لا شرف .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *