كشفت الفنانة مايا دياب عن رأيها بصراحة في الضجة التي أثيرت حول طلاق الفنانة شيرين عبدالوهاب من الفنان حسام حبيب، الأيام الماضية، موضحة أن للثانية دور في شغف الجمهور لمعرفة أسرار حياتها الشخصية وكواليس الانفصال.

وقالت «دياب» خلال برنامج «ET بالعربي»، على هامش تكريمها في مهرجان «الأفضل ميديل إيست» الذي أقيم في إمارة دبي، أمس، إنه «يمكن الغلطة الأساسية أن شيرين أو غيرها من الفنانات وضعوا حياتهم الشخصية قدام الجمهور».

من بعدها، يعود يصحح المراسل بالبرنامج لمايا دياب أسباب الرغبة المُلحة من الجمهور، في معرفة أسرار طلاق شيرين عبدالوهاب قائلًا: «هي من محبة الناس لشيرين»، لترد مايا دياب: «غلط من محبة الناس لشيرين ما بتسأل عن خصوصية شيرين».

مايا دياب وشيرين عبد الوهاب
مايا دياب وشيرين عبد الوهاب

لا يفوتك مشاهدة | بملامح متعبة وبدون مكياج .. شاهد : أحدث ظهور ل ” شيرين عبد الوهاب ” بعد إعلان انفصالها عن حسام حبيب

يُشار ان الفنانة شيرين عبدالوهاب كانت قد أكدت منذ أيام قليلة الأنباء التي تفيد انفصالها عن الفنان حسام حبيب، موضحة أن أسباب الانفصال «تخصها وحدها ولا داعى للخوض في تفاصيل حياتها الشخصية».

وتهيب شيرين عبدالوهاب جميع وسائل الإعلام باحترام حياتها الشخصية، وتحرى الدقة فيما ينشر، وعدم نشر أي أخبار أو مزايدات الغرض منها النيل من شخصها، مؤكدة أن الانفصال حدث في هدوء تام، ولا توجد خلافات بينها وبين طليقها حسام حبيب على الإطلاق.

جاء في البيان الذي أصدرته شيرين عبر صفحتها بموقع “فيسبوك“: “النجمة شيرين عبد الوهاب تحسم الجدل حول انفصالها من حسام حبيب.. وتؤكد وقوع الطلاق رسميًا، للمزيد من التفاصيل من هنا: بيان – شيرين عبد الوهاب تؤكد طلاقها من حسام حبيب رسميًا

وكانت شيرين صرحت في لقاء خاص مع الإعلامية نضال الأحمدية قال: “أنا الآن (فري) ولكن حسام حبيب بيغير علي جدًا، ولكني الآن استمتع بحياة الحرية، ولا أندم على ما ضاع مني أو فاتني فأنا أبني شيرين جديدة غير محتلة أو مستعبدة”.

وروت شيرين أنها رأت في منامها لبنان وهو ينهض من جديد، وقالت: “دعوني في أعطي الأمل للناس في عز جروحي”، وأشارت إلى أنها تتابع مع عدد من الأطباء النفسيين مشيرة إلى الطبيب النفسي الآن مثل النساء والباطنة والجلدية.

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر نورت

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرامنورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *