>

غازل الفنان المصري، رامي جمال زوجته “ناريمان السيد” على طريقته الخاصة ووجه لها رسالة رومانسية عبر صورة نشرها في “إنستغرام”، جمعته بها، معبراً لها عن حبه الكبير لها.

وأحدث رامي نوعاً من الكوميديا بين المتابعين، بسبب رسالته التي اختتمها بأن زوجته تضع عقلها في إجازة، وقلبها فقط هو الذي يعمل.

ولم تخلُ الرسالة الرومانسية من الإشادة بها، وأنها بنت أصول وتحملته، ووقفت بجانبه كثيراً.

وكتب رامي، قائلاً: “على أد ما بحبها.. على أد ما بنتخانق.. على أد ما بخاف عليها.. على أد ما أنا أكتر شخص بيحب العند.. على أد ما بخاف من البعد.. على أد ما بحاول أحسسك وأمرنك إنه عادي لأني مش ضامن عمري”.

وأضاف: “إنتي جميلة وأصيلة وبنت حلال واستحملتي معايا كتير وأنا بحبك جدا.. بس بقولك إيه سيبك من الكلام اللي فات ده كله واسترجلي كده ومتقرفيناش”.

واختتم رسالته بالقول: “يا جماعة دي مخها في إجازة قلبها بس اللي شغال”.

وردت “ناريمان”، قائلة: “أيوه حضرتك إحنا كستات نعرف ده طول الوقت ونحس بيه طول الوقت وأحياناً بنبقى عارفين بس عاوزين نعرف تاني بردوا مفيهاش حاجة.. قولولوا حاجة يا جماعة ده فاكرني مجنونة”.

يذكر ان ناريمان كانت قد أعلنت اعتزالها للغناء عام 2014 بعد زواجها من رامي جمال، الذي اتفق معها على الاعتزال قبل زواجهما، معلنًا أن أسباب طلبه اعتزالها بسبب صعوبة المهنة على الرجال وأصعب على السيدات.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *