>

تعرضت مروة راتب، الفنانة السورية المقيمة في الامارات، لهجوم عنيف من إحدى المتصلات الإماراتيات خلال مداخلة مع أحد البرامج التليفزيونية، حيث شنت المتابعة هجوم حاد على عدد من الفاشنيستات والمشاهير المقيمات في الإمارات من بينهم مروة راتب، والتي ردت بإطلالة صادمة أثارت الجدل وكشفت عن حقيقة التغير اللافت الذي شهده جسمها بعد عمليات النحت.

وفي مداخلتها قالت المتابعة الإماراتية غاضبة غن كثير من الفاشنيستات يشوهون سمعة الإمارات قائلة: “كثير من الفاشنيستات بيضروا بسمعتنا، ومنهم الفنانة اللي ماتوفقتش في التمثيل وراحت تستخدم السوشيال ميديا في الإعلانات وتظهر بجسم بشع وترغب الفتيات يقلدون جسمها، وتلبس لبس فاضح، هذا مو لبسنا وهذه مو حياتنا”.

وأضافت المتصلة التي انتقدت جسم مروة راتب بعد التجميل: “تعيش الممثلة هذه في الإمارات وتضل طول الوقت تتحدث عن الإمارات وترد أنا إماراتية وتقول أنا طبعي طبع الإمارات، إحنا ما نسوي ها اللبس ولا نسوي أجسامنا هذا، هي ممثلة موجودة في كل شي في التليفزيون في الانستجرام في كل شي”.

 واختتمت المتصلة حديثها بحرقة قائلة: “نحن محتشمات ومتسترات، وهي تطلع تنصح كل الفتيات يعملوا شفايفهم ويعملوا جسمهم، حتى لو بلغنا عليها مو هيحصل شي، لكن أنا اللي أريده إنها تطلع تقول أنا سورية ما تتحدث باسمنا أبداً”.

وقد خرجت مروة راتب في مقطع فيديو ردت فيه على المتصلة التي هاجمتها واتهمتها بمحاولة إفساد بنات الإمارات وتشجيعهم على الظهور بجسم مثل جسمها.

 وقالت مروة راتب في مقطع فيديو شاركت فيه متابعيها عبر تطبيق سناب شات: “بخصوص المتابعة اللي تردد إني أنا اللي خربت البناتا بسبب العيادات، هي العيادات موجودة من سنة! من ساعة ما مروة بدأت تسوي إعلانات، العيادات موجودة في كل حتة وفي كل مكان حبيبتي، وهي أكبر وأفضل عيادات موجودة في العالم”.  

وأضافت مروة راتب: “ولو ما كانت هذه العيادات مو جيدة ما كانوا افتتحوا أكثر منها في أكثر من مكان، افتحي السجلات وشوفي، عيادات كتير وبنات كتير بيروحوا ماليش حق إني أقولهم.. أنا بسوي عروض بسوي خصومات متلي متل غيري”.  

واختتمت مروة راتب حديثها قائلة: “كل الناس بتصور إعلانات للعيادات، قسما بالله أنتوا ما عرفين إيش تقولين، أنتي لو بتتابعيني كيف  بتعرفي أنا أقول أو أسوي”.

رد مروة راتب لم يقف فقط عند ردها االمباشر على المتصلة التي اتهمتها بإفساد فتيات الإمارات،وإنما ظهرت الفنانة مروة راتب بإطلالة صادمة  مثيرة للجدل، فبعد أن عودت الفنانة السورية المقيمة في الإمارات متابعيها على الظهور بخصر لافت بعد عمليات التجميل يظهر ببروز واضح، ظهرت راتب بخصر ممتلئ إلا أنه يبدو طبيعياً وهو ما أثار الجدل عن سبب امتلاءه خلال الفترات الماضية.

وظهرت مروة راتب بجيب ضيق يبرز جسمها إلا أنه لم يظهر الجانبين الممتلئين للغاية،والذي تميزت بهما مروة راتب، وهو ما أثار الجدل حول هل ما إذا كانت مروة راتب تستخدم شورتات بأجناب ممتلئة لتظهر بهذا الشكل، أم أنها خضعت لعمليات تجميل أخرى للتخلص من الجوانب اللافتة المثيرة للجدل والتي كانت تجعلها تبدوا بإطلالة غريبة دائماً.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *