كشف مستشار وزير الإعلام اللبناني مصباح العلي تفاصيل التحقيق مع الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب وزوجها الفنان حسام حبيب، بسبب زيارتهما للفنان فضل شاكر بمخيم “الحلوة” في لبنان، مشيرا إلى أنه تم استجوابها وذهبت.

وأضاف مصباح العلي في مداخلة تلفزيونية: “شيرين حصلت على إذن أمني لدخول مخيم الحلوة، ولكن بدون ذكر أنها ستقابل الفنان فضل شاكر المطلوب قضائيًا، وبعد انتشار صور شيرين مع فضل شاكر، تم استدعاؤها لسماع إفادتها بخصوص زيارتها لشخص مطلوب للعدالة، وبعدها غادرت بعد تقديم إفادتها، ولم يتم القبض عليها، ولم يتم توجيه أي تهم لها”.

وأضاف مستشار وزير الإعلام اللبناني: “شيرين عبدالوهاب تعرف جيدًا أن الفنان فضل شاكر مطلوب على ذمة قضايا بالمحكمة العسكرية بتهمة قتل جنود من الجيش اللبناني، لذلك وجب سماع إفادتها”.

وكانت قد تداولت مواقع صحفية وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أنباء القبض على عبد الوهاب من قبل السلطات اللبنانية، والتحقيق معها بسبب زيارتها للفنان فضل شاكر الهارب من أحكام قضائية على خلفية “انضمامه لجماعات إرهابية”، مشيرين إلى أنه تم الإفراج عنها عقب خضوعها للتحقيق.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *