>

هاجم الممثل السوري ​مصطفى الخاني​ زميله الممثل السوري ونقيب الفنانين ​زهير رمضان​ وذلك بسبب أدائه ودور النقابة، وكتب عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي لو كنت نقيبا للفنانين وسمعت مايقوله الفنانون حاليا عن النقيب لاستقلت فورا، فالنقيب الذي لا يحمل هم الفنانين يصبح هما على الفنانين”.
وأضاف:”كنت سعيداً بنتائج انتخابات الفنانين في فرعي دمشق وريف دمشق ، بأنها أفرزت وجوهاً جديدة كلياً تعي حجم الكارثة التي وصلت إليها النقابة اليوم ، وأتمنى أن يكون ذلك من زملائنا في انتخابات حلب و اللاذقية و طرطوس و حمص و حماه و السويداء و المنطقة الجنوبية و المنطقة الشرقية”.
وتابع:”أن التغيير أصبح ضرورياً ، و أنا هنا أتكلم مهنياً وبشكل واقعي دون أي عواطف لماذا أصبح التغيير ضرورياً وحاجة ملحة لمصلحة الجميع ( علماً أنه تربطني علاقة طيبة مع الجميع ) ولكن نتائج عملهم الكارثية اوصلتنا لما وصلنا إليه”.
وأكمل الخاني رسالته هذه بذكره بعض الأمثلة على تقصير النقابة ورمضان.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *