>

بعد الجدل الذي أثارته الراقصة البرازيلية ​لورديانا​، ومنافستها للراقصة ​صافيناز​ بالرقص الشرقي، تصدرت الترند أكثر من مرة،.
وكشفت لورديانا معلومات جديدة عن نفسها، عبر دردشة مع متابعيها في صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، وقالت إنها برازيلية وتبلغ من العمر 32 عاماً، وطولها 168 سنتيمتراً، ووزنها 65 كيلوغراماً، وقد جاءت إلى مصر عام 2017 لتعمل مدربة رقص وأول مدينة عاشت فيها شرم الشيخ، ثم إنتقلت إلى القاهرة بعد ذلك.
وأشارت الى أنها تحب الأرز والملوخية والفراخ والحلو، وهوياتها المفضلة اليوغا.


كما حذرت لورديانا من وجود أكثر من 20 صفحة مفبركة تنتحل إسمها، مؤكدة عدم وجود حساب رسمي غير حسابها الخاص، والذي إرتفع عدد متابعيه إلى أكثر من 625 ألف متابع، بزيادة حوالى 300 ألف متابع في يومين فقط، بعد إنتشار مقطع فيديو لها وهي ترقص على أغنية المهرجانات “إخواتي”.

وخرج مدير أعمال الراقصة في تصريحات جديدة ليشير إلى أن الراقصة البرازيلية منذ انتشار فيديو الرقص لها في مركز التجميل وهي تتلقى عروض زواج كثيرة.

وقال مدير أعمالها في تصريحات له: “جالها عروض زواج من محبيها، مصر كلها عايزة تتجوزها بعد الفيديو”، مشيرًا إلى أنها لا تفكر حاليا في الزواج أو الارتباط، لأنه سيؤثر في عملها ونجاحها، ويعيقها عن التطور.
وبين أن الراقصة تفضل الرجال البرازيليين المتفهمين لعملها ولا تفكر في الارتباط من رجل مصري.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *