>

أعلن مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، أمس الخميس، أن دنيس مامادو كوسبيرت، وهو مغني راب الماني سابق التحق بتنظيم “داعش”، قُتِل على الأرجح مؤخرا في غارة أميركية على سوريا.

وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته: “نعتقد أنه قتل في غارة هذا الشهر”.

وأضاف أن المغني السابق، وهو أحد المتطرفين المعروفين جدا في المانيا، قد قُتل “على ما يبدو” في غارة “لم تكن تستهدفه بالتحديد”.

وأوضح أنه “لم يكن يعتبر هدفا مهما” كي تسعى الولايات المتحدة لقتله، ولكنه لم يعط مزيدا من التفاصيل.

ومن جهتها، أوضحت وزارة الخارجية الأميركية أن المغني الالماني الذي كان يعرف باسم “ديسو دوغ” ويبالغ من العمر 40 عاما التحق بتنظيم “داعش” في العام 2012.

وكان كوسبيرت، المولود في برلين، قد شارك في تسجيلات مصورة دعائية لتنظيم “داعش” وسعى لاجتذاب أجانب للانضمام إليه.

ووفقا للحكومة الأميركية، التي صنفته في فبراير الماضي على أنه ارهابي، عمل كوسبيرت على تجنيد أجانب للانضمام إلى “داعش” وركز على المتحدثين بالألمانية.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *