الصفحة الرئيسية فن ممدوح الليثى: لا أرحب بأي تعاون فني مصري جزائري

ممدوح الليثى: لا أرحب بأي تعاون فني مصري جزائري

بواسطة -
10 79

أعرب ممدوح الليثى رئيس اتحاد النقابات الفنية عن استيائه ورفضه للاعتداء على الفنانين والرياضيين والصحفيين المصريين من قبل الجماهير الجزائرية بالعاصمة السودانية الخرطوم والذى وقع مساء الأربعاء الماضى.

وأبدى الليثى عدم ترحيبه بأى تعاون فنى بين الفنانين المصريين ونظرائهم الجزائرين خاصة فى ضوء عدم صدور أى بيان من المؤسسات الفنية الرسمية وغير الرسمية الجزائرية يدين فيها الإعتداءات التى وقعت من جانب الجمهور الجزائرى ضد مشجعى المنتخب المصرى بصفة عامة والفنانين بصفة خاصةmhmd laysi.

كما أبدى استياءه من التعبئة الإعلامية التى قامت بها العديد من وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية مما كان سببا فى إيجاد المناخ الذى ساهم فى وقوع مثل هذه الأحداث العدائية ضد المصريين.

وأعرب رئيس الإتحاد العام للنقابات الفنية الثلاث “التمثيلية والسينمائية والموسيقية” عن أسفة من أن يأتى الإعتداء الجزائرى على الفنانين المصريين مواكبا لتكريم مهرجان القاهرة السينمائى الدولى فى دورته الثالثة والثلاثين والتى تختتم أعمالها الجمعة للسينما الجزائرية وكذلك تكريم المخرج الجزائرى أحمد راشدى وإدارج بعض الفنانين الجزائريين ضمن لجنة تحكيم مهرجان الإعلام العربى ال15 الذى اختتمت أعماله بالقاهرة مؤخرا.

من جهة أخرى، أبدت الشركة العربية للسينما احتجاجها على صمت قادة الثقافة والإعلام الجزائرى بشأن تلك التجاوزات ..كما أبدت مقاطعتها لكافة المهرجانات السينمائية والفنية وأى تظاهرات ثقافية جزائرية خاصة وأن الشركة سبق وأن قامت بدعم هذه المهرجانات بأفلامها وإبداعاتها ونجومها حرصا منها على التواصل العربى.

وأبدت الشركة كذلك عدم مقدرتها على التعامل مع الفن الجزائرى بأى شكل أو صورة إلى حين عودتهم إلى رشدهم واحترامهم للثقافة والفن المصرى.

كانت العاصمة السودانية الخرطوم قد شهدت أحداثا مؤسفة عقب انتهاء مباراة مصر والجزائر الأربعاء الماضى، وعلى الرغم من إنتهاء المباراة بفوز الفريق الجزائرى وتأهله إلى نهائيات كأس العالم بجنوب أفريقيا إلا أن هذا لم يمنع الجمهور الجزائرى من الإعتداء على الجماهير المصرية التى حضرت لتشجيع المنتخب القومى وملاحقتهم بشوارع العاصمة السودانية.

10 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.