>

يواجه الفنان المصري محمد رمضان أزمة جديدة وهذه المرة بسبب الحفل المقرر إقامته يوم الجمعة المقبل 20 من شهر آب الحالي، في الساحل الشمالي والذي يجمعه بالفنان الإيطالي ​ميشيل موروني بسبب مشاركة الاخير في فيلم اباحي منذ سنوات.

في هذا الاطار، توجه أيمن محفوظ إلى النائب العام المصري، ببيان يطالب بإيقاف حفل محمد رمضان، وجاء فيه: “هناك صمت غير منطقي من نقابة المهن الموسيقية، تجاه إعلان عن حفل للفنان محمد رمضان، بالساحل الشمالي، يشاركه الغناء أحد المغنيين الإيطاليين”.

وأضاف محفوظ في البيان: “ميشيل موروني عليه تحفظات، بداية من إعلانه تأييد المثلية الجنسية، إلى مشاركته في فيلم بمشاهد إباحية مثليه إلى نشر صورة يعانقه فيها صديقه، بطريقة أثارت غضب الأوروبيين أنفسهم”.

وأردف المحامي محفوظ، قائلًا: “نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر، أصدر قرارًا بمنع مطربي المهرجانات من إحياء حفلات، والفنان محمد رمضان يشمله هذا المنع”.

وأوضح: “رمضان كتب إقرارًا في نقابة المهن الموسيقية، يلتزم بموجبه بالآداب والقواعد العامة والملابس المحترمة، وتعهّد بذلك، ثم صعد على خشبة المسرح عاريًا، لذلك أصدرت نقابة المهن الموسيقية، بيانًا لمنع ما يسمى بأغاني المهرجانات، والتي هي بها إيحاءات غير أخلاقية”.

واختتم أيمن محفوظ، بيانه متسائلًا: “هل لمحمد رمضان قانونه الخاص يجعله يتحدى المؤسسات والقوانين في مصر؟”.

من هو ميشيل موروني؟

ميشيل موروني​ هو ممثل وعارض أزياء ومغنٍّ إيطالي، من مواليد 3 تشرين الأول/أكتوبر عام 1990.
بدأت مسيرته التمثيلية محلياً، ثم إقليمياً عبر المشاركة في الأفلام الإيطالية والبولندية، وحقق الشهرة العالمية عام 2020، بعد أن جسد دور ماسيمو في فيلم الإثارة وإسمه ​365Days​ .


وبدأ حياته المهنية من خلال أدوار صغيرة في المسرحيات، بعد أن إكتسب خبرة في هذا المجال، وبدأ يلعب أدواراً رئيسية في المسرح، وعمل في “Il tempo di una sigaretta”، وظهر في عرض درامي بعنوان “Che Dio ci aiuti”.


في عام 2012، تم إختياره لدور بطولة في “E la vita Continua”، كما شارك في Sirene و El juicio The Process و Come un Delfino و Renata Fonts و Squad 6 و Medici.


في عام 2016 شارك في الموسم الحادي عشر من النسخة الإيطالية، من برنامج Dancing with the stars، أو ما يعرف عربياً بـ”الرقص مع النجوم” (Ballando con le Stelle)، وقد إحتل المركز الثاني.
في عام 2019، حصل ميشيل موروني على فرصة للعب الدور الرئيسي، وهو شخصية Luigi في Bar Joseph.


في عام 2020، أصبح ميشيل موروني صاحب شهرة دولية، بعد تجسيده دور ماسيمو توريسيلي في ​فيلم 365Days​، وتم إصدار الفيلم في بولندا في 7 شباط/فبراير عام 2020، ونُشر لاحقاً على ​netflix​.
سرعان ما إكتسب شهرة، خصوصاً بسبب المشاهد المثيرة التي تشبه فيلم ​​Fifty Shades of Gray​​ ، فظهر قي العديد من المشاهد، وهو يمارس ​​الجنس​​ على متن يخت مثلاً.


وتحول من ممثل إيطالي محلي إلى ممثل عالمي، فأصبح يمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة جداً، ففي 20 حزيران/يونيو عام 2020 تخطى عدد متابعيه الـ5 ملايين متابع، على واحد فقط من مواقع التواصل الإجتماعي.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *