>

صدمت الفنانة نادية العراقية جمهورها متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي بعد اعلانها عن رغبتها في الهجرة الى اسرائيل ليتين لاحقا ان الامر ليس سوى كذبة ابريل.

فقد كتبت نادية العراقية معلنة التقدم لطلب تأشيرة السفر لإسرائيل، قائلة أنها تتمنى الذهاب إليها والعيش هناك، قبل أن تخرج لتوضح لجمهورها أن الأمر ليس إلا «كذبة أبريل».

وأعلنت نادية العراقية تقدّمها لطلب تأشيرة إلى إسرائيل، قائلة: «هخرج لو عجبني الوضع هسكن هناك».

وكتبت نادية العراقية، عبر حسابها على فايسبوك، قائلة: «مش لاقية نفسي في بلاد العرب واتخنقت.. يارب تيجي الموافقة وأخلص بقي».

وأثارت نادية العراقية، جدلًا واسعًا، بعد كتابتها هذا المنشور، إلا أنها سراعان ما خرجت لتوضح حقيقة تلك الكلمات، قائلةً: «يا روح قلبي أنتم ممكن تصدقوا الشمس طلعت من الغرب لكن نادية تخون عروبتها ده المستحيل ولو ملكوني نص تل أبيب».

وأضافت: «عاش العرب وعاشت فلسطين وربنا قادر يطردهم شر طردة.. كل أبريل وأنتم بخير وأكذب عليكم.. بحبكم جدًا.. وشكرًا للي مصدقوش وعندهم ثقة فيا».

يذكر أنّ نادية العراقية، اسمها الحقيقي فاتن فتحي، وهي من مواليد العراق عام 1963، وبدأت مشوارها الفني في المسرح والتليفزيون العراقي، ثم إنتقلت إلى مصر وشاركت في أدوار ثانوية صغيرة، كما شاركت في عدد من الإعلانات التجارية، كانت بداية عملها في مصر من خلال المشاركة بمسلسل (سامحوني ماكنش قصدي) عام 2000، ثم فيلم (أفريكانو) بالعام التالي، لتتوالى بعد ذلك أعمالها والتي من أبرزها (أبو علي، حاحا وتفاحة، ورقة شفرة).



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. جزء كبير من الناس يعبرون في كذبة نيسان عن احلامهم وتنفيسا عن رغبه داكنه في داخل النفس فأنتي معذوره فنانه بلا وطن بلا علاقات في وسط تتحكم فيها الوساطه والشلليه والمصالح فأين انتي منهم

  2. فعلاً مكنونات النفس و ما تتمنى تظهر على شكل كذبة أو نكته ،…..
    !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *