أعلنت المغنية الأمريكية ” بريتني سبيرز ” في منشور لها عبر حسابها على إنستجرام عن تعرضها للإجهاض وفقدان جنينها من خطيبها ” سام أصغري ” وذلك بعد حوالي شهر من إعلان حملها .

فكتبت بريتني سبيرز في منشورها : ” ببالغ الحزن نعلن أننا فقدنا طفلنا المعجزة أثناء الحمل .. هذا وقت مدمر لأي والدين، وربما كان علينا أن ننتظر الإعلان حتى نمضي قدمًا ولكننا كنا متحمسين للغاية لمشاركة الأخبار السارة .. لكن الأخبار أصبحت محزنة للأسف ” .

وتابعت نجمة البوب : ” حبنا لبعضنا البعض هو قوتنا، سنواصل محاولة توسيع عائلتنا الجميلة .. نحن ممتنون لكل دعمكم، ونطلب التفضل بالخصوصية خلال هذه اللحظة الصعبة ” .

يذكر أن بريتني سبيرز البالغة من العمر 40 عاما لديها إبنين من زوجها السابق مصمم الرقصات ” كيفين فيدرلاين ” هما (جايدن 15 عامًا، وشون 16 عامًا) .. وكانت في انتظار طفلها الثالث من خطيبها الأمريكي ذو الأصول الإيرانية سام أصغري صاحب ال 28 عاما .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. أنت أحمق يا سام ، الايرانيات أجمل و أطهر
    من بريتني و يكفي فضائحها و مشاكلها
    بعض الذكور يصرون ان يبقون ذكور و لا
    يرتقون للرجولة!
    ب النهاية كل انسان حر و انا حرة برأيي .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.