>

أثارت الإعلامية اللبنانية المثيرة للجدل نضال الأحمدية مؤخرًا، ضجة كبيرة بسبب حديثها عن اللاجئين السوريين بطريقة وصفت بـ”العنصرية وغير الأخلاقية”.
وتعرضت الأحمدية للانتقاد وهجوم كبير بسبب ذلك الحديث. وفي السياق، وجه متابع تعليقًا لها قال فيه: “وينها أصالة عنك تيجي تأدبك من اول وجديد”، لتبادر الأحمدية بالرد سريعًا “عم تاخد شمة”، في إشارة منها إلى قضية الكوكايين التي ورد اسم الفنانة السورية أصالة نصري فيها منذ مدة.

وتفاعل الجمهور مع تعليقات الأحمدية، وانتقدوا مهاجمتها الفنانة السورية أصالة نصري بهذه الطريقة، بالرغم من عدم تدخل الأخيرة في موضوع الفيديو الأخير للأحمدية، وعدم تعليقها على الأمر.
وكانت نضال الأحمدية قد نشرت فيديو تحدثت فيه عن رفضها تناول الطعام من المطاعم، بعد استحواذ اللاجئين السوريين على وظائف في هذا المجال، ومنها خدمة التوصيل المنزلي، وقالت في الفيديو، إن اللبناني معروف في نظافته، لكنها لا تعلم شيء عن اللاجئ السوري مستخدمة كلمة “بقرف منهم”.


وتفاعل رواد السوشال ميديا مع هذا الفيديو بشكل واسع، معبرين عن رفضهم لكلام الأحمدية وعنصريتها المقززة على حد وصفهم، ومن بين التعليقات الجديدة حول تصرف الأحمدية: “#نضال_الأحمدية ليست أكثر من لطخة عار على #لبنان.. فعنصريتها البشعة ليست أكثر من عقدة نقص ومرض يحتاج علاجاً أكثر مما يحتاج رداً”.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. بغض النظر عن الجنسية و العنصرية و هذا الكلام الطويل العريض، انت امرأة لماذا لا تطبخين بيديك في منزلك؟ من أجبرك على أكل المطاعم، واحدة في سنك تطلب ديليفري؟!!! هذا عيب ، اطبخي ، طبخ البيت صحي و نظيف، أما أكل المطاعم فلا ضمانات كبيرة عن مدى نظافته بغض النظر عن جنسية الطاهي !
    ماما الله يرحمها كانت تكره أكل المطاعم و لا تطيب لها اللقمة الا اذا طبختها بيديها الكريمتين، اخواتي ورثن عنها نفس الطباع، يكرهن أكل المطاعم و الوجبات السريعة، يمكن انا نص نص، ساعات حسب ظروف العمل ممكن أكل في مطعم و رغم ذلك لا أكون مرتاحة كثيرا، لكن ضيق الوقت يحكم !
    قصي أظافرك التي تشبه مخالب السبع و ادخلي مطبخك و اصنعي اكلك بنفسك و بلاش منها ديك الفهامة و التكبر و العجرفة ديال والو !

  2. كل المؤشرات تدل على ان ما يسمى بلبنان سوف يدخل قريبا في حرب اهلية…حابب بس اشوف زقمك وانتي واقفة على الحدود مشان تدخلي سوريا! الزمن دوار يا ايتها المومس العجوز

  3. الشعب السوري و الشامي عموما عرف عنه من زمان بقدر حلاوة كواعبه فانه ناقص العقل هههههههههههه ونادرا ما تجد في كتب التاريخ وصفا لرجاله الا : بطغام الشام !! اي من لا يعقلون !!!
    وممن بلا مخ ههههههههههههههه فعندما ساد التعجب كيف ان الشاميين يوالون معاوية ويتخلون عن الامام علي عليه السلام ، معاوية فرح جدا وأرسل للامام علي عليه السلام يقول له : اتيتك بقوم لا يفرقون بين الناقة والجمل ؟؟!! اي ان معاوية كان يعرفهم انهم بلا مخ ؟؟!!! هههههههههههههه وزيادة في استهبالهم اطلق على نفسه لقب خال المؤمنين !!! وهو لقب ليس له أساس لا في الاسلام ولا حتى في البوذية او الهندوسية هههههههههههههههه لكن كان متأكد ان سيعبر عليهم ويصدقون ههههههههههههههههه على كل قوم منهم ابن تيمية ذات نفسه ههههههههههههههه تبع لا يجوز تعلم علم الكيمياء وتلاميذه منعوا وضع الخيار مع الطماطة في الثلاجة ههههههههههههه خوفا من ان يحصل شيء غير مأمون العواقب في الظلمة ههههههههههههههههههه
    يعني السورين تركوا بلاد الله الواسعة والعراق وكردستان القريبة منهم وحتى قبرص ، وراحوا للبنانين العاشقين للمال البخل الطباع ههههههههههههههه لو شافوا بصقة على الارض يحسبوها ليرة !!! يا عمي بلا نيلة اتركوا لينان لهم ليشبعوا فيه ههههههههه هؤلاء الحلاقين البطبوطين المغرمين بالمعلم الحسيني لا غير ههههههههههههههههه لكن ما اعرف ليش ما يحبهم هو ؟؟ هههههههههههههههههه رغم انهم رقيقين جدا ههههههههههههه يا ارض احفظي ما عليكي هههههههههههههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *