>

شاركت نور غسان مقداد زوجة الوليد مقداد نجم قناة “طيور الجنة“، متابعينها بصورة لها من أيام الطفولة على حسابها الخاص في موقع “إنستجرام“، حازت على إعجاب المتابعين. وتداولها عدد من الروّاد. 

وقد خطفت نور الأنظار بملامحها البريئة وعينينها الزرقاوين، حيث ظهرت مبتسمة وبشعر قصير، وبدا من الصور وكأن ثمة إمرأة تحملها.

وعلّقت نور على الصور قائلة: “الطفلة نور”، إذ لاقت الصورة إعجاب الكثير من المتابعين الذين عبروا عن إعجابهم بها وأبرزهم زوجها الوليد الذي قال: “البوبو الجميل”.  

ورأى المتابعون أن نور كانت جميلة وما زالت، ومن التعليقات: “يا عمري ما شاء الله كيوت من انتي صغيرة”، “حلوه في الصغر و في الكبر ماشاءالله”، “حلوه وانت كبيره وصغيره”.  

زوجة الوليد مقداد هي “نور غسان مقداد” وهي حفيدة خال خالد مقداد، وتبلغ من العمر 21 عاماً وهو نفس عمر وليد مقداد وقد ولدت في العاصمة الأردنية عمان وتقيم ودرست في الكويت ويعد الوليد مقداد أحد ألمع نجوم القناة منذ طفولته، وهو الأبن الأكبر لخالد مقداد، ويمتلك شعبية كبيرة .

نرشح لك – أصبحت عروسة الآن.. جنى مقداد طفلة “طيور الجنة” تخطف الأنظار في زفاف شقيقها.. لن تصدق جمالها – شاهدوا الصور كاملة

هذا وقد تصدر نجل خالد مقداد، مؤسس قناة طيور الجنة التريند علي محرك البحث جوجل بعد زواجه يوم الخميس الماضي ليظل الوليد مقداد حديث السوشيال ميديا فلا أحد ينسي الطفل وليد الذي طالما استمع كل بيت لاغنياته هو واشقائه 

وأقيم عرس الوليد مقداد في الاردن ،حيث حرصت ألاسرة علي أن يكون حفل الزفاق محدود الحضور بسبب فيروس كورونا والتزاماً بالقرارات الحكومية حول المناسبات والحفلات والتجمعات .

لم يقتصر الاحتفال بزواج “وليد” فقط ولكن قبلها حيث قامت القناة الرسمية للعائلة التي تحمل اسم “عصومي ووليد – Assomi & Waleed” عبر موقع الفيديوهات الشهير “يوتيوب” ببث استعدادتهم للحفل ابتداءً من شرائهم البدلات وفساتين الفرح وانتهاء بإجتماعهم الطارئ لمناقشة مجريات الحفل واختيار المعازيم.

وكان الوليد قد إحتفل بخطوبته على قريبته نور في فبراير عام 2020، بعد أن أعلن شقيقه المعتصم بالله الخبر عبر صفحته الشخصية، قائلاً: ” أخوي وحبيبي وأسطورتي خطب “. وعقب الاحتفال بالزفاف اجتاح الحفل مواقــع التواصـــل الإجتمــاعي، وخاصة “فيسبوك“.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام نورت

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك “نورت



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *