>

تطل علينا الممثلة المصرية نيللي كريم من خلال مسلسلين في شهر رمضان الجاري، الأول “سجن النسا” والثاني “سرايا عابدين”.
أما عن مسلسل “سجن النسا”، فقد أشارت نيللي خلال حديث مع “العربية.نت”، إلى حماستها لتجسيد دور “غالية” في ذلك المسلسل، لأن المخرجة هي كاملة أبو ذكرى، وهي تثق بأعمالها، مؤكدة أن نجاح العمل يبدأ من الرواية، ثم يمر بالمخرج وفريق العمل، أي أنها باختصار “سلة متكاملة”، بحسب تعبيرها.
“غالية” السجانة بدون مكياج
وعن ظهورها في دور “غالية” بالطريقة التي ظهرت فيها على طبيعتها من دون أي مكياج، قالت إن دورها كـ”سجّانة” هو الذي فرض ذلك، وهي اقتنعت بذلك الدور ولم تتردد أبداً في الموافقة عليه.
وتابعت نيللي أن المسلسل الذي تدور أحداثه عام 2000 واقعي جداً، فـ”غالية” هي نموذج لفتيات يتواجدن في أي بلد وليس في مصر فقط، خصوصاً في الأحياء الفقيرة في أميركا وروسيا.
وقالت نيللي إنها جلست مع عدد من السجانات قبل تجسيد الدور لمعرفة حقيقتهن وأسلوب تفكيرهن، مضيفة: “للأسف هؤلاء السجانات فئة مهمشة في مجتمعاتنا”.
ووصفت شخصية “غالية” بأنها بنت مصرية بسيطة وطموحة لم تكن تنوي أن تعمل مكان أمها في السجن، ولم يكن هذا طموحها يوماً، لكن الظروف أجبرتها على العمل كسجانة والتواجد في ذلك المكان (أي السجن)، حيث أحبت رجلاً استغلها مع أنها كانت تحلم بأن يتزوجها، لأنها خائفة من المجتمع، فأنجبت منه لأنها تحبه، إلا أن ذلك انقلب عليها.
“جلنار” زوجة الخديوي الشركسية
أما عن دور “جلنار” الذي جسدته في مسلسل “سرايا عابدين”، فقالت نيللي إن المسلسل الذي يروي فترة حكم الخديوي إسماعيل لمصر، يسلط الضوء على الصراع والتنافس داخل أرجاء القصر لكسب رضا الخديوي. وأضافت: “أنا ألعب دور زوجة الخديوي ذات الأصول الشركسية”، ووصفت المسلسل بأنه تاريخي وإنتاج ضخم.
وعن عرض مسلسلين لها خلال شهر رمضان، قالت نيللي: “بصراحة لم أكن أفضل عرض مسلسلين لي في شهر رمضان”.
وأشارت إلى أنها جسدت شخصيتين مختلفتين تماماً، متمنية أن يكون الجمهور قد تقبلهما بحب، وهي لن تستطيع أن تقيم نفسها في هذا المجال، بحسب قولها.
وقالت إن شخصية “غالية” هي الأقرب إلى قلبها، مؤكدة أن مسلسل “سجن النسا” احتل المراتب الأولى في مصر، فهو يعرض على أكثر من 6 قنوات، مما يعطي دفعاً قوياً لنجاح المسلسل، لأنه يتيح لجمهور واسع مشاهدته.
وأضافت أنها تلقت التهنئة من زملائها الفنانين على المسلسل، وكذلك من الجمهور، مضيفة: “مصر كلها باركت لي بعد دور غالية”.
رمضان شهر العائلة
وبسؤالها عن عاداتها خلال الشهر الكريم، قالت إنها للأسف لم يتسن لها أن تعيش أجواء رمضان بسبب انشغالها حتى الساعة بتصوير مسلسل “سجن النسا” في مصر.
واعتبرت أن رمضان هو شهر العائلة، ولو أنها تفطر مع عائلتها من الممثلين في موقع التصوير.
الفنانة نيللي هي أم لأربعة أطفال: كريم ويوسف وشيرين وكندة، وهي تعترف بأنها مقصرة في حقهم في شهر رمضان، ولا تستمتع بالتواجد معهم، مضيفة: “لكن أعمل إيه أكل العيش مر”، على حد تعبيرها.
ووجهت الشكر لزوجها، لأنه يساعدها كثيراً على تحمل أعباء العائلة في غيابها عن المنزل، وهو يتفهم طبيعة عملها، فيتولى شؤون العائلة، وهذا أمر يريحها ويشكل دعماً قوياً بالنسبة لها.
الأعمال العربية المشتركة
بالنسبة للأعمال العربية المشتركة، قالت إنها تشجع مثل تلك الأعمال، و”سرايا عابدين” هو عمل عربي مشترك من لبنان وسوريا ومصر.
وبسؤالها عن العمل مع الفنان السوري قصي الخولي، الذي قام بأداء دور الخديوي إسماعيل في مسلسل “سرايا عابدين”، قالت إنها تجربة جميلة، موضحة أنها تحب الدراما السورية عامة. وأضافت أن قصي “على خلق عظيم وتمثيله رائع”، وكذلك الممثلة اللبنانية كارمن لبس، “فوجودها يضفي راحة نفسية على الممثلين”، بحسب وصفها.
وتحدثت عن شخصية “جلنار”، وهي إحدى زوجات الخديوي، وعن مشكلة القصر التي تكمن في أن الكل يريد السلطة، ويريد العشق والحب.
وعن أعمالها السينمائية أو التلفزيونية التي تعتز بها، قالت إن فيلم “واحد صفر” شكل نقلة نوعية في حياتها التمثيلية مع المخرجة كاملة أبو ذكري. وعلى صعيد الدراما التلفزيونية فقد كان مسلسل “وجه القمر” الذي وقفت فيه إلى جانب سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة، حيث لعبت دور ابنتها، كانت الانطلاقة الأولى لها في عام 2001.



شارك برأيك

تعليقان

  1. أي والله ….الله يقويكم شو عم تتعبوا لقمتكم مغمسة بالدم ….عري على انحلال على تشليح فعلاً شي متعب ومر !

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *