>

أحيانًا يرث الأبناء الموهبة من آبائهم، ويأتي التمثيل على رأس تلك المهن التي تشهد الظاهرة بكثافة، حيث انتقلت من الفنانين الكبار إلى أبنائهم الذين ظهروا على الساحة الفنية، بل سيطروا عليها، فمنهم من يظهر بدور البطولة، وآخر يشارك كضيف شرف، وبعضهم ظهر على الساحة الفنية منذ طفولته والبعض ظهر منذ فترة قصيرة، ولكن الشيء المشترك بينهم هو قدرتهم على جذب انتباه المنتجين والمخرجين، وتعلق قلوب الجمهور بهم، حتى استطاع معظمهم تكوين قاعدة جماهيرية ليس فقط في مصر ولكن في الوطن العربي .

ومن بين هؤلاء رجل الأعمال المصري “عمرو صلاح قابيل”، نجل الفنان الراحل “صلاح قابيل”، والذي يعمل في مجال بعيد تماماً عن الفن ولكن سجل “مسلسل فوق مستوى الشبهات” ظهوره الثاني في موسم مسلسلات رمضان 2016، بعد إطلالة بسيطة أيضاً في “مسلسل خاتم سليمان” الذي عرض في رمضان عام 2011.

عمرو نجل الفنان المصري صلاح قابيل، برأيكم هل يشبه والده الراحل؟

في سياقٍ آخر، وكان عمرو صلاح قابيل قد ظهر منذ فترة في برنامج بوضوح مع الإعلامي عمرو الليثي لينفي كل الشائعات التي طالت طريقة وفاة والده الفنان الراحل صلاح قابيل مؤكداً أنه توفي بطريقة طبيعية.وقال عمرو صلاح قابيل:” الحمد لله طوال حياة والدى  لم تصدر عنه أى شائعة ، وأكثر الشائعات انتشرت بعد وفاته وأهمها شائعة دفنه حيا بعد إصابته بغيبوبة سكر”.

وتابع عمرو صلاح قابيل في تصريحاته: “والدى لم يكن مريضا بالسكر من الأساس أو بأى مرض مزمن كما أشيع عنه ، ولكن ما حدث أنه فى يوم 1 ديسمبر عام 1992، وكان موافقا يوم ثلاثاء أفطر أبى معنا ، ثم سلم علينا ونزل للتصوير، وبعد ساعات عاد للبيت متعبا يشكو من ازدياد آلام الصداع الذى كان يعانى منه قبلها بأيام ، وارتفع ضغطه، ثم سقط وتم نقله للمستشفى فى حالة حرجة، حيث أصيب بنزيف شديد فى المخ أدى إلى غيبوبة كاملة “.

وأضاف الابن :”عندما رأيته فى المستشفى عرفت أنها النهاية  حيث تدهورت حالته بشكل كبير ، وبعدها توفى فى 3 ديسمبر 1992 ، وكان وقتها عمرى 22 عاما ، وبقى والدى 38 ساعة فى المستشفى حتى انتهينا من الإجراءات وتم دفنه”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *