>

أحدثت منى السابر، والدة الفنانة حلا الترك، الضجة مجدداً بسبب ظهورها في فيديو جديد تناقله عدد من الحسابات الناشطة على تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام”. وفيه ذكرت أنها تتبع طريقة غير مباشرة للتواصل مع ابنتها، وهي نشر صورة من طفولتها لأنها لا تتمكن من التحدث إليها مباشرةً. وأضافت أنها تمتلك حرية التعبير، وأن حلا هي ابنتها، وهذا يمنحها حق التوجه إليها بالطريقة التي تعجبها.

ولفت المقطع اهتمام الكثير من الناشطين على تلك الحسابات وعبّروا عن استغرابهم للقطيعة بين الفنانة ووالدتها.

يُشار إلى أن حلا كانت قد أثارت الجدل بعدما نشرت على حسابها الخاص في “إنستغرام” صورة ظهرت فيها بإطلالة اعتبرها الكثيرون تناسب من هم أكبر منها سنّاً. وركزوا في هذا السياق أيضاً على تسريحة شعرها ورأوا أنها تليق بالنساء لا بالمراهقات. ورغم الانتقاد، حققت الصورة اكثر من 156 ألف إعجاب، علماً أن حلا الترك أتاحت منذ مدة قصيرة خاصية التعليق على صورها ومقاطعها المصوّرة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *