توفى الإعلامي المصري الكبير مفيد فوزي، اليوم الأحد الموافق 4 ديسمبر، بعد صراع طويل مع المرض عن عمر ناهز الـ89 عاما.

وتدهورت صحة الإعلامي المصري الكبير، في وقت سابق، عقب عملية جراحية أجراها إثر تركيب قسطرة ودعامة في القنوات المرارية.

خبر الوفاة

وكتب النائب المصري مصطفى بكري، عبر حسابه بموقع “تويتر“: “الكاتب الصحفي الكبير مفيد فوزي بعد رحلة معاناه مع المرض، حيث أمضى ما يقارب الشهر تقريبا بأحد المستشفيات الخاصة، رحم الله الفقيد الغالي وألهم أسرته الصبر والسلوان”.

كما أعلنت حنان ابنة الكاتب الصحفي الكبير مفيد فوزى، وفاة والدها عبر حسابها على “فيسبوك“، وكتبت حنان، قائلة:” بابا سافر السما عند ربنا وصلاة الجنازة على روحه الطيبة اليوم الأحد الساعة 12 ظهرا في كنيسة المرعشلي بالزمالك والعزاء غدا الاثنين الساعة السادسة في قاعة كنيسة المرعشلى بالزمالك”.

منشور حنان مفيد فوزي

أزمته الصحية

وكان الاعلامى الكبير مفيد فوزى كان يعانى من وعكة صحية خلال الأيام الماضية، أدت إلى نقله إلى أحد مستشفيات المهندسين، حيث كان يعانى من تعب شديد دخل على إثره للعناية المركزة.

الكاتب الصحفي الكبير مفيد فوزي

وكان مفيد فوزي مر بأزمة نفسية كبيرة في الفترة الماضية بعد وفاة اثنين من أقرب أصدقائه، وهما الفنان سمير صبري والكاتب الصحفي صلاح منتصر، وفقا لوسائل إعلام مصرية.

من هو مفيد فوزي؟

يعد الراحل مفيد فوزي، واحد من أهم الإعلاميين والصحفيين ولها تاريخ كبير في العمل الإعلامي والصحفي.

ولد فوزي في عام 1933 بمحافظة بني سويف، وسبق له أن قدم عشرات البرامج منذ ظهوره الإعلامي وتحديدا داخل أروقة ماسبيرو.

سبق له العمل صحفيا بمجلة صباح الخير، كما قدم حلقات إذاعية في إذاعة الشرق الأوسط، وقام بإعداد الكثير من البرامج الإذاعية في عدد من الدول العربية.

تخرج من كلية الآداب جامعة القاهرة قسم اللغة الإنجليزية عام 1959، وعمل في الصحافة منذ ذلك التاريخ ثم انتقل منها للعمل التلفزيوني.

خلال مشواره المهني، حاور العديد من المشاهير في مجالات السياسة والفن والأدب، وكان أول حوار تلفزيوني يجريه أمام الشاشة مع الأديب الراحل نجيب محفوظ.

شارك في فيلمين سينمائيين باسمه وشخصيته الحقيقية كصحفي ومحاور، هما “حديث المدينة” من إنتاج ماجدة الصباحي، و”معالي الوزير” مع الفنان أحمد زكي.

أعمال الراحل مفيد فوزي 

قدم مفيد فوزي حلقات إذاعية في إذاعة الشرق الأوسط، منها: “ضيف في ليلة صيف”، و”خواطر على الهوا” في برنامج ألوان مع مديحة نجيب، و”أين هم الآن”، و”نجوم الشر”.

وقام الراحل بإعداد الكثير من البرامج الإذاعية للإذاعات العربية في الأردن والإمارات وقطر، مثل: “آباء السينما”، و”أمهات السينما”، و”ديون لا تسدد”، و”الفنان والإنسان”، و”أدب في أدب”، و”موضوع للتأمل”، و”الضحك فن”، و”الوجه الآخر”، و”أبي من المشاهير”، و”أمس واليوم”.

وبعد مسيرة طويلة أمضاها في عالم الإعداد صدر قرار الإعلامية سامية صادق بظهوره على شاشة التليفزيون المصري عام 1982؛ لتقديم برامجه بنفسه، حيث كان نص القرار كالتالي: “أن أفضل من يقدم برنامجا هو من يعده”.

وكانت أهم البرامج التي قدمها على الشاشة: “عصر من الفن” عن أم كلثوم، و”صديقي الموعود بالعذاب” عن عبد الحليم حافظ، و”المدفع قبل الخبز أحيانا” مع المشير عبد الحليم أبو غزالة، و”الموسيقار وأنا” وحوار مطول مع محمد عبد الوهاب.

وشارك في فيلمين سينمائيين باسمه وشخصيته الحقيقية كصحفي ومحاور، هما “حديث المدينة” من إنتاج ماجدة الصباحي، و”معالي الوزير” مع الفنان أحمد زكي.

وكان للراحل حلقات تليفزيونية منفصلة من إخراج جميل جميل المغازي مع العديد من رواد الأدب والفن والسياسة، مثل: عمرو دياب، وإحسان عبد القدوس، ويوسف إدريس، ويحيى حقي والسيدة مفيدة عبد الرحمن “أول محامية في مصر“، مصطفى أمين ونجيب محفوظ وأحمد زويل وفاروق الباز ومحمد البرادعي..  وآخرين.

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك «نورت»

وللاطلاع على أهم وأحدث تغريدات النجوم زوروا تويتر «نورت»

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام «نورت»

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. قال تعالى

    كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ* وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ

    صدق الله العظيم
    سورة الرحمن الآيات (26)(27)

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *