انتشر عبر صفحات مختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، خبر وفاة الطفلة بتول فاضل البالغة من العمر 9 سنوات، وذلك في مدينة طرطوس الساحلية غرب سوريا، وذلك إثر محاولتها تقليد مشهد الإعدام الذي نفذته النجمة السورية كندا حنا في مسلسل “خاتون” .
وفي التفاصيل، فإنّ الطفلة طلبت من جدتها متابعة مسلسل “خاتون” عبر يوتيوب، وهو ما حصل، إلى أن قامت بتقليد مشهد من مشاهد المسلسل تقوم فيه “خاتون” التي تؤدي دورها النجمة السورية كندا حنا، بشنق نفسها بحبل، ولكن في المسلسل تنجو “خاتون” حيث يفلت الحبل، ولكن عند قيام بتول بذلك وقامت بربط الحبل بـ “خزانة” الثياب، توفيت بسبب عدم وصول قدميها للأرض، وشدّ الحبل حول رقبتها وانقطاع النفَس حتى الموت .
شقيقة بتول الصغرى البالغة من عمر 6 سنوات أكدت الحادثة، حيث كانت تبكي وأيقظت جدتها التي كانت نائمة وأخبرتها بذلك، حيث تم إسعاف الطفلة إلى المستشفى، لكنها كانت قد فارقت الحياة.من جهتها النجمة السورية كندا حنا قالت في حديث لـ “سيدتي. نت”، إنها سمعت بالحالة من وسائل الإعلام وإنها حزينة جدًّا لوفاة الطفلة، وتمنت لها الرحمة، وكما طالبت الجميع ألا يسمحوا لأطفالهم بمشاهدة أيّ محتوى، سواء مسلسلات أو غيرها لا يتناسب مع أعمارهم، كما طالبت صنّاع المحتوى بكتابة عبارة ” +18 ” عند عرض أيّ أعمال قد تؤثر في الأطفال وفي نفسياتهم”.
وأضافت كندا : “في ظل انتشار ثورة المعلومات والسوشيال ميديا، فإنّ مسؤوليات الأهل مضاعفة لجهة الاطّلاع على ما يشاهده أولادهم، أو الألعاب التي يلعبونها، خصوصًا في ظل انتشار ألعاب خطيرة أيضًا “.
وأكدت كندا أنّ الفنان لا يتحمل أيّ مسؤولية تجاه مثل هذه المشاهد، لأنها بالنهاية مادة فنية ويجب أن تتم مشاهدتها من قبل من تتناسب أعمارهم مع ما تتضمنه، وأنّ مسؤولية الأهل مضاعفة في ظل انتشار الإنترنت وثورة المعلومات، لافتة إلى أنها كأمّ تركز بشكل كبير على هذه الناحية، وتتابع أدق التفاصيل في ما يتعلق ما يشاهده أولادها .

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *